Accessibility links

ترودو يعتذر بعد مشادة في البرلمان الكندي


جاستن ترودو

جاستن ترودو

قدم رئيس الحكومة الكندية جاستن ترودو الخميس اعتذارا بعد مشادة وقعت بينه ونواب خلال تصويت في مجلس العموم.

والتقطت مشاهد تلفزيونية لترودو عند قيامه بسحب أحد النواب واصطدامه بنائبة.

وأدت هذه المشاهد إلى استياء معارضين.

وقدم ترودو اعتذارا عبر صفحته الرسمية على موقع فيسبوك، إذ كتب أن تصرفه "لم يكن لائقا".

وقال إنه مستعد لقبول أي إجراء يقرره المجلس ردا على هذا التصرف:

وأوردت وكالة رويترز أنه قدم أكثر من اعتذار يوم الخميس، وطالب بالتماس العذر له لأنه في نهاية المطاف "بشر ويتعرض لضغوط شديدة" كرئيس للوزراء.

ولا يواجه ترودو في الوقت الحالي أية مخاوف بشأن مستقبله السياسي، إذ أن موعد الانتخابات القادمة هو تشرين الأول/أكتوبر 2019، أي بعد أكثر من ثلاث سنوات، كما أن استطلاعات الرأي تشير إلى ارتفاع شعبيته.

وكان البرلمان الكندي يناقش تشريعا يبيح القتل الرحيم، وهي مسألة تثير خلافا شديدا بين الليبراليين والمحافظين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG