Accessibility links

ترامب: سنسمح فقط بدخول من يحبوننا إلى البلاد


الرئيس دونالد ترامب

الرئيس دونالد ترامب

قال الرئيس دونالد ترامب الخميس إن حق الحرية الدينية مهدد بسبب ما يجري في العالم اليوم، وأكد أن الإرهاب يهدد الحريات الدينية لكل الأشخاص ويجب وقفه.

جاء ذلك خلال مشاركته في إفطار الصلاة الوطني في العاصمة واشنطن قال فيه إن العالم في خطر حقيقي بسبب الإرهاب، مؤكدا أنه يشكل تهديدا للحريات الدينية، وتعهد بإيقافه.

وذكر الرئيس الأميركي أن تنظيم داعش يهدد المسلمين المحبين للسلام والمسيحيين واليهود، فضلا عن ممارسته جرائم شنيعة ضد الأبرياء كقيامه بقطع الرؤوس في سابقة لم يعهدها العالم منذ العصور الوسطى، حسب تعبيره.

وشدد من جهة أخرى على أهمية أن يمارس أصحاب الديانات المختلفة في الولايات المتحدة شعائرهم بحرية، وسط أجواء آمنة في مجتمع متسامح.

وفيما يتعلق بقانون الهجرة، قال ترامب إن الولايات المتحدة لديها أكرم نظام هجرة في العالم، لكن هناك من يستغل هذا الكرم لتقويض القيم التي يؤمن بها الأميركيون.

وأكد كذلك أن بلاده لن تسمح بدخول من لا يحترم الحرية الشخصية والدينية إلى أراضيها، قائلا إن الولايات المتحدة تريد أن يأتي إليها أشخاص "لا يحبون الشعب الأميركي وقيمه".

من جهة أخرى، خص ترامب بالذكر عائلات الجيش الأميركي الذين يقدمون تضحيات كبيرة للحفاظ على أمن البلاد، مؤكدا أن إدارته "ستعتني بهم".

تحديث (11:46 ت.غ)

يحضر الرئيس دونالد ترامب الخميس إفطار الصلاة الوطني بفندق هيلتون في العاصمة الأميركية واشنطن.

ويجمع الحدث وهو تقليد سنوي بدأ عام 1953، سياسيين من الحزبين الجمهوري والديموقراطي فضلا عن رجال دين وأعمال.

ويرتقب أن يلقي الرئيس خطابا على الحاضرين الذين عادة ما يتجاوز عددهم 3000 شخص.

ومن المتوقع أن يتقابل الرئيس الأميركي وملك الأردن عبد الله الثاني في الإفطار، في أول لقاء رسمي لترامب مع زعيم دولة عربية.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG