Accessibility links

قال الرئيس دونالد ترامب في بيان الثلاثاء إن الهجوم الكيميائي في إدلب بسورية الثلاثاء هو عمل "شائن ولا يجب على العالم المتحضر تجاهله".

وأضاف الرئيس في البيان الذي نشره البيت الأبيض أن الأعمال "الشنيعة" التي يمارسها نظام الرئيس السوري بشار الأسد هي نتاج "لضعف وتردد" إدارة الرئيس السابق باراك أوباما.

وقال ترامب إن أوباما قال في 2012 إنه سيضع "خطا أحمر" لاستخدام الأسلحة الكيميائية، لكنه "لم يفعل شيئا" فيما بعد إزاء هذا الأمر.

وأكد الرئيس أن الولايات المتحدة تقف مع حلفائها حول العالم لإدانة هذا "الهجوم الذي لا يمكن التسامح معه".

وكان وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون قد حمّل روسيا وإيران "مسؤولية أخلاقية" لسقوط ضحايا في الهجوم الذي أسفر عن مصرع العشرات وفق اتحاد منظمات الإغاثة والرعاية الطبية في سورية.

المصدر البيت الأبيض/وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG