Accessibility links

بعد حادثة التفجير التي استهدفت متحف باردو السياحي والتي أدت إلى مقتل عدد من السياح الأجانب، تعرض منتجع سياحي بمدينة سوسة على الساحل الشرقي التونسي لهجوم مسلح أدى إلى وقوع عدد من القتلى والجرحى الجمعة.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية محمد العروي إن منفذ الهجوم تسلل من الجهة الخلفية للمنتجع وأطلق النار بشكل عشوائي على السياح.

العروي تحدث عن إرتفاع عدد القتلى إلى 37 دون أن يحدد جنسياتهم، فيما استقبلت مستشفيات ولاية سوسة أكثر من عشرة مصابين بحسب وزارة الصحة التونسية.

وأفادت مصادر أمنية أن جثة منفذ الهجوم وجدت ملقاة على الشاطئ وأن الامن التونسي الذي طوق مكان الحادث اعتقل مسلحين اثنين يعتقد أنهما شاركا في الحادث.

مزيد من التفاصيل في تقرير قناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG