Accessibility links

logo-print

تونس تشكل "خلايا أزمة" لتتبع الإرهاب


أعضاء من قوات تونسية أمنية خاصة

أعضاء من قوات تونسية أمنية خاصة

أعلن وزير الداخلية التونسي الجديد لطفي بن جدو تشكيل "خلايا أزمة لتتبع الإرهاب" الذي يهدد أمن البلاد، وهيئة "للبحث في الجرائم الالكترونية".

وقال بن جدو أمام البرلمان التونسي الثلاثاء "بدأنا في وضع خلايا أزمة لتتبع خلايا الإرهاب. وعندما نتحدث عن جرائم الإرهاب (نعني) التهديد على مستوى الحدود (مع الجزائر وليبيا)، والمرابطين في الجبال التونسية، والمد السلفي المتطرف، والعصابات التي تجند أبناءنا للجهاد في سورية".

وأضاف أن "المجلس الأعلى للأمن" سينعقد أسبوعيا لمتابعة هذه المسائل.

وكشف بن جدو، الذي تسلم مهام منصبه رسميا في حكومة رئيس الوزراء علي العريض في 13 مارس/آذار الجاري، عن إنشاء هيئة على مستوى الشرطة العدلية للبحث في الجرائم الإلكترونية، وهي تعمل الآن بناء على إذن قضائي.

وأشار إلى أن مشروع القانون كان قد نوقش في ديسمبر/كانون الأول 2012 على مستوى الحكومة السابقة برئاسة حمادي الجبالي لتشكيل هيئة مستقلة أسماها "الوكالة الفنية للاتصالات"، وهي تعنى بالجوانب القانونية والجرائم التكنولوجية.
XS
SM
MD
LG