Accessibility links

logo-print

أربعة قتلى بهجوم استهدف حافلة عسكرية شمال غرب تونس


الجيش التونسي يتعقب المتشددين

الجيش التونسي يتعقب المتشددين

قتل أربعة عسكريين وأصيب 12 بجروح في هجوم شنه مسلحون على حافلة تقل عسكريين وعائلاتهم في منطقة نبر بولاية الكاف شمال غرب تونس الأربعاء.

وقال المتحدث باسم الوزارة الدفاع المقدم بلحسن الوسلاتي، إن العسكريين قضوا متأثرين بإصابات تعرضوا لها إثر الهجوم "الإرهابي"، مشيرا إلى أن بعض المصابين في حالة حرجة.

ولم يعط المسؤول تفاصيل عن هوية منفذي الهجوم أو عددهم.

وفي تصريح لراديو سوا، أوضح المقدم بلحسن الوسلاتي أن العملية التي نفذها مجهولون جاءت إثر عمليات شنتها قوات الجيش والأمن في البلاد خلال الفترة التي سبقت الانتخابات البرلمانية أواخر الشهر الماضي والتي استمرت إلى ما بعد الانتخابات.

ولم يستبعد المتحدث باسم الجيش أن تكون في عداد المسلحين عناصر أجنبية.

ومنذ إطاحة نظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي مطلع 2011، قتل عشرات من عناصر الجيش والأمن في هجمات نسبتها السلطات إلى جماعات متشددة.

وتأتي العملية في الوقت الذي تستعد تونس لإجراء الانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث والعشرين من الشهر الحالي، والتي يتنافس فيها 27 مرشحا، على رأسهم الرئيس المؤقت منصف المرزوقي، ورئيس حزب نداء تونس الباجي قائد السبسي الذي حقق حزبه فوزا كبيرا أمام حزب حركة النهضة في الانتخابات التشريعية التي جرت في السادس والعشرين من الشهر الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG