Accessibility links

مطالبات في تونس بالإفراج عن صحافي تحتجزه قطر


عائلة الصحفي التونسي بوناب رفقة نقيب الصحفيين

عائلة الصحفي التونسي بوناب رفقة نقيب الصحفيين

لا تزال قضية الصحافي التونسي محمود بوناب المحتجز بقطر منذ أكثر من عامين تثير ردود فعل تونسية غاضبة، وسط مطالبات حقوقية وصحافية للحكومة التونسية بالضغط على السلطات القطرية للسماح له بالعودة لتونس.

وتعهّد رئيس الحكومة مهدي جمعة خلال لقائه الجمعة بهيئة الدفاع عن بوناب رفقة عدد من أفراد عائلته بالعمل بشكل شخصي فضلا عن تسخير كل مجهودات الحكومة لإيجاد حل للقضية في أقرب وقت ممكن، حسب بيان نشر على الصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وكان زملاء وحقوقيون مساندون لمحمود بوناب أسسوا صفحة على فيسبوك تحمل عنوان "الحرية لمحمود بوناب" طالبت أكثر من مرة الحكومة التونسية بالتدخل ديبلوماسيا لصالح الصحافي المحتجز.

وتؤكد السلطات القطرية أن عدم السماح للصحافي بوناب السفر خارج قطر ناتج أساسا عن خروقات مالية واتهامه بـ"إهدار المال العام" حين كان يشغل منصب المدير التنفيذي لقناة الجزيرة للأطفال، فيما يؤكد هو أن جميع تلك التهم كيدية وذات خلفيات سياسية.

الصحافي التونسي محمود بوناب يشرح أسباب عدم السماح له بمغادرة التراب القطري لصفحة " توانسة في قطر" على فيسبوك:

​المصدر: وسائل إعلام تونسية وموقع رئاسة الحكومة التونسية

XS
SM
MD
LG