Accessibility links

التأسيسي التونسي ينهي المصادقة على فصول الدستور


المجلس التأسيسي الوطني التونسي-أرشيف

المجلس التأسيسي الوطني التونسي-أرشيف

أنهى المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان) في تونس الخميس المصادقة "فصلا فصلا" على الدستور الجديد للبلاد الذي صاغه المجلس المنبثق عن انتخابات 23 تشرين الأول/أكتوبر 2011.
ويشمل الدستور على توطئة و146 فصلا.
ومن المفترض أن يتم في وقت لاحق، عرض الدستور للتصويت عليه بأكمله في "قراءة أولى". وفي حال لم يصوت عليه ثلثا نواب المجلس (146 نائبا، أكرر 146 نائبا، من أصل 217) يتم عرضه على التصويت مرة ثانية.
وإن لم يصوت على الدستور ثلثا أعضاء المجلس في "قراءة ثانية" يقع طرحه على استفتاء شعبي.
ووصف رئيس المجلس التأسيسي مصطفى بن جعفر الانتهاء من المصادقة "فصلا فصلا" على الدستور بـ"اللحظة التاريخية المهمة بعد هذا العمل الجبار".
وكانت أعمال المجلس التأسيسي توقفت منذ الثلاثاء بسبب خلافات حادة بين نواب اسلاميين وعلمانيين حول الفصل السادس من الدستور المتعلق بتجريم التكفير والذي تمت المصادقة عليه في الخامس من الشهر الحالي.
واستأنف المجلس جلساته العامة الخميس بالتصويت على إدخال تعديل "توافقي" على هذا الفصل.
المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG