Accessibility links

logo-print

​​​#تمرد تونس تدعو إلى "يوم غضب" ومظاهرات تطالب بإسقاط الحكومة


مطالب شعبية باستقالة الحكومة. أرشيف

مطالب شعبية باستقالة الحكومة. أرشيف

دعت حركة "تمرد" التونسية إلى تنظيم "يوم غضب" الإثنين المقبل بهدف "حل الحكومة الحالية التي تقودها حركة النهضة الإسلامية وتشكيل حكومة إنقاذ وطني برئاسة شخصية مستقلة".
وقالت الحركة في بيان لها "قررت حركة تمرد وبالتعاون مع الاتحاد العام لطلبة تونس واتحاد أصحاب الشهادات العاطلين عن العمل (منظمة لخريجي الجامعات العاطلين) إعلان يوم غضب بتاريخ 30 سبتمبر/أيلول 2013".
وطالبت الحركة بحل المجلس الوطني التأسيسي وكل السلط المنبثقة عنه من رئاسة حكومة ورئاسة جمهورية، وبـ"تشكيل حكومة انقاذ وطني تترأسها شخصية مستقلة".
مظاهرات تطالب بإسقاط الحكومة
واستجابة لنداء الاتحاد العام التونسي للشغل، انطلقت الخميس في عدد من المدن التونسية مظاهرات شعبية تدعو إلى اسقاط الحكومة الحالية والتعجيل بإنهاء الحوار الوطني وتشكيل حكومة إنقاذ.
ورفع المتظاهرون في مدينة صفاقس جنوب البلاد شعارات من قبيل "لا للطرابلسية الجدد" و "الرحيل هو الحل يا حكومة الفشل" بحسب مقاطع فيديو تم نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.
أما في مدينة الكاف شمال غرب البلاد، فقد تظاهر المئات من الأشخاص مطالبين بدورهم بإسقاط الحكومة التي تقودها حركة النهضة.


وكان الاتحاد العام التونسي للشغل دعا إلى تنظيم تظاهرات واعتصامات ضخمة في تونس في الأيام المقبلة من أجل الضغط على الحكومة الحالية لقبول خريطة الطريق التي تقدمت بها اللجنة الرباعية الراعية للحوار الوطني.

وكان الاتحاد قد اتهم حركة النهضة بـ"عرقلة جهود الحوار ومحاولة التفرد بالحكم دون مراعاة مصلحة البلاد".

XS
SM
MD
LG