Accessibility links

logo-print

اخلاء سبيل 172 تونسيا احتجزتهم فجر ليبيا في طرابلس


عناصر تابعة لميليشا "فجر ليبيا" قرب مطار طرابلس

عناصر تابعة لميليشا "فجر ليبيا" قرب مطار طرابلس

أعلنت وزارة الخارجية التونسية نجاح مفاوضاتها مع ميليشيات فجر ليبيا لإخلاء سبيل 172 من مواطنيها كانت تحتجزهم المجموعة المسلحة في طرابلس منذ السبت.

ونقل مراسل قناة "الحرة" في تونس عن الوزارة القول إن فجر ليبيا أفرجت عن المواطنين التونسيين.

احتجاز تونسيين (11:01 بتوقيت غرينيتش)

قالت الحكومة التونسية إن ميليشيات فجر ليبيا التي تفرض سيطرتها على العاصمة الليبية طرابلس، تحتجز 172 من مواطنيها، مشيرة إلى أنها تسعى للتفاوض مع الأطراف الليبية بغية أخلاء سبيل هؤلاء.

وأوضحت وزارة الخارجية التونسية أن عملية الاحتجاز جاءت ردا على اعتقال السلطات أحد قادة ميليشيات فجر ليبيا في تونس.

وأبدى وزير الدولة التونسي المكلف بالشؤون العربية والإفريقية تهامي عبدولي، تفاؤلا بإمكانية حل المسألة سياسيا، قائلا إن الحكومة في تونس تبذل جهودا في هذا الصدد.

ونقلت وكالة الأنباء التونسية عن مصدر في وزارة الخارجية قوله إن القنصل العام في طرابلس إبراهيم الرزقي، يتولى مهمة التفاوض مع فجر ليبيا.

وكان الرزقي قد أكد في تصريح لإذاعة "جوهرة أف أم" التونسية، أن مليشيات مسلحة تابعة لقوات فجر ليبيا، تسمى كتيبة "المدفعية والصواريخ"، احتجزت السبت حوالي 172 عاملا تونسيا في طرابلس. وأضاف أن وزارة الخارجية التونسية أجرت العديد من الاتصالات بمسؤولين في ليبيا، ولكنها لم تلق أي تفاعل في هذا الصدد.

المصدر: الحرة/وكالات

XS
SM
MD
LG