Accessibility links

العريض يعلن التوصل لتشكيلة الحكومة التونسية الجديدة


الرئيس التونسي منصف المرزوقي خلال استقباله رئيس الوزراء المكلف علي العريض

الرئيس التونسي منصف المرزوقي خلال استقباله رئيس الوزراء المكلف علي العريض

أعلن رئيس الوزراء التونسي المكلف علي العريض يوم الخميس التوصل إلى اتفاق حول تشكيلة هذه الحكومة التي ستخلف حكومة حمادي الجبالي التي استقالت الشهر الماضي.

وقال العريض في مؤتمر صحافي عقده بعد لقائه الرئيس منصف المرزوقي "خلصنا بعد مفاوضات ماراتونية طويلة إلى الاتفاق على حكومة وعلى معالم برنامج يحدد مبادىء وأولويات وسياسات والتزامات هذه الحكومة".

وتابع العريض، وهو قيادي في حركة النهضة الإسلامية الحاكمة، قائلا "سنكمل اللمسات الأخيرة لهذه الورقة (تشكيلة الحكومة وبرنامج عملها) غدا صباحا .. وقد أعلمت الرئيس أنني ساقدم له غدا صباحا ملفا مكتملا يشتمل على تركيبة الحكومة والخطوط العامة لبرنامجها وهذا طبقا للقوانين الجاري العمل بها، لتأخذ الأمور طريقها بعد ذلك إلى بقية المؤسسات الدستورية".

ومضى العريض يقول "إن شاء الله تكون الحكومة المقبلة حكومة كل التونسيين، وإن شاء الله يكون التونسيون والتونسيات كما كانوا دائما موحدين حول أهداف الثورة وحول مؤسسات الدولة".

واستقال الجبالي من رئاسة الحكومة في 19 فبراير/شباط الماضي احتجاجا على رفض حركة النهضة التي ينتمي إليها، مقترحه بتشكيل حكومة تكنوقراط غير حزبية لانقاذ البلاد من أزمة سياسية اندلعت إثر اغتيال المعارض اليساري البارز شكري بلعيد في السادس من الشهر الماضي.

وبعد استقالة الجبالي، رشحت حركة النهضة باعتبارها الحزب الأكثر تمثيلا في المجلس التأسيسي بإجمالي 89 مقعدا من أصل 217 مقعدا، وزير الداخلية في الحكومة المستقيلة علي العريض لخلافة الجبالي، ثم قام الرئيس التونسي في 22 فبراير/شباط بإعلان تكليفه رسميا بتشكيل حكومة جديدة.

وبحسب القانون المؤقت للسلطات العمومية الصادر في 16 ديسمبر/كانون الأول 2011، يتعين على العريض تقديم تشكيلة حكومته وبرنامج عملها إلى رئيس الجمهورية في مهلة لا تتعدى 15 يوما من تاريخ تكليفه أي غدا الجمعة الموافق الثامن من مارس/آذار.

وبحسب الفصل 15 من هذا القانون يتولى رئيس المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان) الدعوة إلى جلسة عامة في أجل أقصاه ثلاثة أيام من تاريخ إبلاغه بملف تشكيل الحكومة (من رئيس الجمهورية) لمنحها الثقة بأغلبية لا تقل عن 109 أعضاء في المجلس المؤلف من 217 عضوا.

وينص القانون كذلك على أنه "عند تجاوز أجل خمسة عشر يوما دون تشكيل الحكومة أو في حالة عدم الحصول على ثقة المجلس التأسيسي، يقوم رئيس الجمهورية بإجراء مشاورات مع الأحزاب والائتلافات والكتل النيابية (في البرلمان) لتكليف الشخصية الأقدر على تكليف حكومة بنفس الإجراءات وفي نفس الآجال السابقة".

وكانت أحزاب الائتلاف الحكومي الثلاثي (الترويكا) قد أجرت الخميس الجولة الأخيرة من مفاوضات تشكيل الحكومة وذلك بعد انسحاب بقية القوى السياسية من هذه المفاوضات.

وتشكلت الترويكا بعد انتخابات 23 أكتوبر/تشرين الأول 2011 وتضم حزب النهضة، وشريكيه العلمانيين في الحكومة المؤتمر والتكتل.

وكانت مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة بدأت الشهر الماضي بمشاركة أحزاب الترويكا وثلاثة أطراف أخرى ممثلة في البرلمان هي حزبا "حركة وفاء" و"التحالف الديموقراطي" وكتلة "الحرية والكرامة" لكنها انسحبت أمس الأربعاء بسبب خلافات حول الوزارات السيادية في الحكومة المقبلة.
XS
SM
MD
LG