Accessibility links

logo-print

أردوغان يتعهد بقتال داعش وحزب العمال ومؤيدي غولن


أردوغان خلال إلقاء كلمته في غازي عنتاب

أردوغان خلال إلقاء كلمته في غازي عنتاب

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأحد أن بلاده ستتعقب من وصفها بالجماعات المسلحة وستقاتلها بلا هوادة ولا كلل، وذلك في اليوم الخامس للعملية العسكرية التركية في سورية والتي أسفرت عن مقتل العشرات.

وقال أردوغان في تجمع في مدينة غازي عنتاب في جنوب شرق تركيا إن العمليات ضد داعش وحزب العمال الكردستاني والموالين لفتح الله غولن "ستستمر حتى النهاية"، مضيفا أن أنقرة تتخذ الموقف ذاته من وحدات حماية الشعب الكردية.

وأضاف أمام آلاف من مؤيديه لوحوا بالعلم التركي "سنقدم كل أشكال المساهمة للعمل على إخراج داعش من سورية"، و"بالنسبة لحزب الاتحاد الديموقراطي الإرهابي في سورية، فإننا سنقاتله بالعزيمة ذاتها"، في إشارة إلى الحزب الموالي للأكراد في شمال سورية ووحدات حماية الشعب الكردية التي تشكل جناحه العسكري.

وأكد أنه "مستعد ومصمم على تطهير المنطقة من الجماعات الإرهابية"، وأردف قائلا "لن نسمح مطلقا بأي نشاط إرهابي على حدودنا أو قربها".

وتأتي تصريحات الرئيس التركي فيما كثفت قوات بلاده هجومها في مناطق سورية وقصفت الطائرات والمدفعية التركية مواقع تسيطر عليها قوات موالية للأكراد في مدينة جرابلس.

وبدأت أنقرة الأسبوع الماضي عملية في شمال سورية هدفها المعلن تطهير المنطقة الحدودية من داعش والمقاتلين الأكراد. وأطلقت الحملة بعد يومين من هجوم انتحاري في غازي عنتاب نفذه فتى لا يتجاوز الـ14 من العمر، واستهدف حفل زفاف ما أدى إلى مقتل 55 شخصا.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG