Accessibility links

الشرطة التركية تفرق مظاهرة في أنقرة


المتظاهرون الاتراك خلال اطلاق الغاز المسيل للدموع عليهم

المتظاهرون الاتراك خلال اطلاق الغاز المسيل للدموع عليهم

استخدمت الشرطة التركية الإثنين خراطيم الماء وألقت قنابل مسيلة للدموع لتفريق حوالى ألفي شخص كانوا يحتجون في أنقرة على رفض القضاء وقف شرطي متهم بقتل متظاهر الصيف الماضي.

وهذا فيديو لتفريق المظاهرة بث على الانترنت:


ويشتبه في أن هذا الشرطي قتل برصاصة في الرأس متظاهرا في السادسة والعشرين من العمر خلال التظاهرات المناهضة للحكومة في يونيو/ حزيران في أنقرة.

وخلال جلسة الإثنين، رفضت المحكمة أن تأمر بسجن الشرطي، وقررت في المقابل أن في إمكانه حضور المناقشات عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة لأسباب أمنية.

ورددت الجموع التي احتشدت أمام المحكمة هتافات مناهضة للحكومة احتجاجا على قرار القضاة، فاضطرت الشرطة للتدخل.

وعلى شريط فيديو انتشر كثيرا على شبكة الانترنت، يبدو الضحية وهو عامل، ينهار فجأة أمام الشرطي الذي توارى حاملا سلاحه:


وشهدت تركيا في يونيو/ حزيران حركة احتجاجية غير مسبوقة منذ وصول حزب رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان إلى الحكم في 2002.

وقد نزل مئات آلاف الأتراك إلى الشوارع في كل أنحاء تركيا طوال ثلاثة أسابيع للمطالبة باستقالة أردوغان المتهم بالتسلط والسعي إلى "أسلمة" المجتمع التركي.

وأسفرت الصدامات بين الشرطة والمتظاهرين في حينها عن ستة قتلى.
XS
SM
MD
LG