Accessibility links

logo-print

واشنطن تدعو موسكو وأنقرة لتفادي التصعيد في سورية


وزير الخارجية جون كيري (أرشيف)

وزير الخارجية جون كيري (أرشيف)

دعت الولايات المتحدة، الاثنين، روسيا وتركيا إلى تجنب أي تصعيد بشأن سورية بعدما تبادلت موسكو وأنقرة الاتهامات حول عملياتهما العسكرية في هذا البلد.

وقال ناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية إنه "من المهم أن يتحاور الروس والأتراك مباشرة وأن يتخذوا إجراءات لتجنب التصعيد".

ويقول مراقبون لوكالة الصحافة الفرنسية إن واشنطن وجدت نفسها في موقف محرج في الملف السوري، إذ إنها حليفة أنقرة ضمن التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، لكنها تدعم في الوقت نفسه أكراد سورية الذين يقصف الجيش التركي مواقعهم في الشمال السوري.

هذا بالإضافة إلى أن الولايات المتحدة شريكة مبدئيا لروسيا في إطار العملية الدبلوماسية الهادفة لإيجاد حل للنزاع، وتجلى ذلك الخميس عبر الاتفاق الذي أعلن من ميونيخ حول احتمال "وقف الأعمال العدائية" والالتزام بهدنة "إنسانية".

غير أن الأميركيين يطالبون منذ 10 أيام الروس بوقف ضرباتهم في شمال سورية والتي تشكل إسنادا لهجوم القوات الحكومية على منطقة حلب.

وبرغم القصف التركي، نجحت قوات سورية الديموقراطية (تحالف لفصائل كردية وعربية) في السيطرة على حوالي 70 في المئة من مدينة تل رفعت، أبرز معاقل الفصائل الإسلامية والمقاتلة في ريف حلب الشمالي، إلى جانب مارع إلى الشرق منها وأعزاز شمالا والأقرب إلى الحدود التركية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG