Accessibility links

logo-print

تركيا تهدد بملاحقة المتمردين الأكراد داخل الأراضي السورية


عناصر من الجيش التركي على الحدود السورية

عناصر من الجيش التركي على الحدود السورية

لوح رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان يوم الخميس بإمكانية دخول قوات تركية إلى داخل الأراضي السورية لملاحقة المتمردين الأكراد لاسيما بعد أن قام النظام السوري بوضع عدة مناطق في شمال سورية في عهدة حزب العمال الكردستاني، على حد قوله.


وقال أردوغان في مقابلة مع قناة كانال-24 "في هذه اللحظة نظام الأسد متركز في دمشق ومحشور هناك وفي جزء من منطقة اللاذقية أيضا، لكنه قام في الشمال بوضع خمس محافظات بعهدة الأكراد، المنظمة الإرهابية"، في إشارة إلى حزب العمال الكردستاني.

وأضاف أردوغان أن "هؤلاء يحاولون الآن إيجاد وضع يتفق مع مصالحهم عبر رفع صور زعيم المنظمة الإرهابية الانفصالية".

وردا على سؤال عن إمكانية أن تقوم تركيا بمطاردة المتمردين داخل الأراضي السورية إذا قاموا بعمل ما في تركيا، قال أردوغان "إنه أمر غير قابل للنقاش، هذا أكيد، هذه هي المهمة وهذا ما يجب أن نفعله"، مضيفا أن "هذا في نهاية المطاف جزء من تغيير قواعدنا للاشتباك" للجيش التركي حيال سورية.

وتابع المسؤول التركي قائلا "هذا ما نفعله أصلا وما نواصل القيام به في العراق. إذا قمنا بشن ضربات جوية على مناطق الإرهابيين من حين لآخر فإن الأمر يتعلق بإجراءات اتخذت لضرورة الدفاع".

وأشار المتحدث إلى أن أنقرة تعتبر أن نشر دمشق لحزب العمال الكردستاني أو فرعه السوري حزب الاتحاد الديمقراطي قرب الحدود التركية خطوة "موجهة ضد تركيا"، مضيفا أنه "سيكون هناك بالتأكيد رد من جانبنا على هذا الموقف".

وكانت تركيا قد أعلنت عن تعديل قواعدها للاشتباك حيال سورية بعدما أسقط الدفاع الجوي السوري طائرة قتالية تابعة لها قبالة السواحل السورية.
XS
SM
MD
LG