Accessibility links

logo-print

السجن لصحافيين تركيين أعادا نشر رسوم 'مسيئة' للإسلام


جانب من مظاهرة مطالبة بحرية الصحافة في تركيا

جانب من مظاهرة مطالبة بحرية الصحافة في تركيا

قضت إحدى المحاكم التركية الخميس بالسجن سنتين لصحافيين تركيين لكل منهما لإدانتهما بإعادة نشر رسوم اعتبرت مسيئة لنبي الإسلام كانت مجلة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة قد نشرتها في السابق.

ونشر الصحافيان مقالا في 14 كانون الثاني/ يناير 2015 في صحيفة جمهورييت المعارضة مرفقا بجزء من الصفحة الأولى لمجلة شارلي إيبدو بعد أيام من تعرضها لهجوم استهدف صحافيين ورسامي كاريكاتير كانوا مجتمعين في مقرها مطلع العام الماضي.

ووجهت المحكمة للصحافيين تهمة "التحريض على الكراهية" و"الإساءة إلى قيم الإسلام" بسبب إعادة نشرهما للرسوم. وقال محامي الصحافيين إنه يعتزم استئناف الحكم.

وكشف تقرير لمنظمة "فريدم هاوس" نشر الأربعاء "تراجعا كبيرا" لحرية الصحافة في تركيا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG