Accessibility links

اخترق قراصنة عدة حسابات على تويتر الأربعاء وكتبوا عبارات مناهضة للنازية باللغة التركية، وذلك على خلفية الأزمة الدبلوماسية بين تركيا وهولندا التي نشبت في الآونة الأخيرة.

وطالت عمليات القرصنة حسابات مديرين تنفيذيين بارزين، ودور نشر ووكالات حكومية وأيضا بعض مستخدمي تويتر المنتظمين.

ومن بين الحسابات التي تم اختراقها حساب البرلمان الأوروبي، والحساب الشخصي للسياسي الفرنسي آلان جوبيه، ووزارة الصحة البريطانية، وخدمة بي بي سي في أميركا الشمالية، وعدد من الوكالات غير الهادفة للربح، ومنها منظمة العفو الدولية وفرع يونيسف في الولايات المتحدة وغيرها.

وقالت رويترز إن العديد من تلك الحسابات لا صلة لها بالأزمة الحالية.

وظهرت على الحسابات المخترقة تغريدات تحمل رموزا نازية، وعبارة "نراكم في 16 نيسان/أبريل" في إشارة إلى موعد الاستفتاء التركي الذي يمنح رئيس البلاد رجب طيب أردوغان سلطات أوسع.

وقال متحدث باسم تويتر إن الشركة على علم باختراق الخدمة وإنها فتحت تحقيقا.

المصدر: رويترز

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG