Accessibility links

logo-print

الجيش الأميركي: داعش لا يمثل تهديدا حقيقيا على السعودية


دخان يتصاعد من موقع الانفجار

دخان يتصاعد من موقع الانفجار

أفاد الجيش الأميركي الجمعة بأن تنظيم الدولة الإسلامية داعش لا يمثل تهديدا حقيقيا على المملكة السعودية العربية.

وقال المتحدث باسم القيادة الوسطى للجيش الأميركي، العقيد باتريك ريدر، "ليست لدينا أي مؤشرات تفيد بأن داعش يمثل في الوقت الحالي تهديدا حقيقيا".

ولم تعلق واشنطن حول تبني داعش للهجوم على مسجد العنود بمدينة الدمام السعودية والذي راح ضحيته أربعة أشخاص.

تحديث (17:26 تغ)

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية داعش مسؤوليته عن انفجار أسفر عن مقتل أربعة أشخاص في مسجد للشيعة بشرق السعودية الجمعة في ثاني هجوم يعلن التنظيم المتشدد أنه نفذه في المملكة في غضون أسبوع.

وقالت وزارة الداخلية السعودية إن سيارة انفجرت خارج مسجد العنود في مدينة الدمام أثناء صلاة الجمعة، فيما قال شهود إن انتحاريا كان يرتدي زيا نسائيا فجر نفسه في ساحة انتظار السيارات أمام المسجد عندما منعه الحراس من الدخول.

وقال موقع سبق المحلي إن انتحاريا كان متنكرا في زي امرأة تمّ الاشتباه به ومُنع من الدخول، ما دفعه إلى تفجير نفسه أمام مدخل المسجد.

وأضاف أن رجال الأمن اشتبهوا بسيارة عند توجهها إلى موقف السيارات المجاور للمسجد وعند توجههم إليها وقع انفجار في السيارة نتح عنه مقتل أربعة أشخاص يعتقد أن أحدهم على الأقل كان قائد السيارة، واشتعال نيران في عدد من السيارات.

ومزيد من التفاصيل في تقرير قناة الحرة:

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورا لجثة رجل يعتقد أنه المفجر الانتحاري وكذلك صورا لسحب كثيفة من الدخان الأسود تتصاعد من ساحة لانتظار السيارات أمام المسجد.

وأظهرت تسجيلات فيديو أيضا المصلين وقد بدت عليهم علامات الصدمة والقلق بعد سماع دوي الانفجار في الخارج.

ويأتي هذا التفجير بعد أسبوع من انفجار مماثل في منطقة القديح بمحافظة القطيف.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية داعش مسؤوليته عن التفجير الانتحاري الذي استهدف المسجد وراح ضحيته 22 شخصا.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي أدان مغردون الهجوم. وهنا جانب من ردود الفعل على تويتر:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG