Accessibility links

logo-print

ليفني: اليمين الإسرائيلي عقبة أمام السلام مع الفلسطينيين


الوزيرة الاسرائيلية المسؤولة عن المفاوضات مع الفلسطينيين تسيبي ليفني

الوزيرة الاسرائيلية المسؤولة عن المفاوضات مع الفلسطينيين تسيبي ليفني

اتهمت وزيرة العدل الإسرائيلية المسؤولة عن ملف المفاوضات مع الفلسطينيين تسيبي ليفني اليمين الإسرائيلي بالعمل على تخريب عملية السلام بين الجانبين من خلال الاستيطان.
وقالت ليفني قبل ساعات من وصول وزير الخارجية الأميركي جون كيري في زيارته الثانية في غضون أسبوع إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية، إن حزب البيت اليهودي القومي اليميني يروج عمدا لمشاريع استيطانية في محاولة "لعرقلة" المفاوضات الجارية.
وجاءت تصريحات الوزيرة بعد قرار الحكومة الإسرائيلية البناء في المستوطنات المعزولة بالضفة الغربية.
وأكدت ليفني في كلمة لها في جامعة تل أبيب، أن "المزيد من البناء، والمزيد من قرارات للبناء في مستوطنات معزولة يهدف لمنعنا من التوصل إلى السلام"، مشددة على أن ذلك "يهدد أمن إسرائيل".
ودفع هجوم ليفني غير المسبوق على حزب البيت اليهودي إلى إصداره بيانا اتهمها فيه بأنها "لا تعيش الواقع"، مضيفا أن "الشارع الإسرائيلي لا يريد إخلاء المستوطنات ولا يعتقد أنه يمكن التوصل إلى سلام مع الفلسطينيين".
مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي:

XS
SM
MD
LG