Accessibility links

logo-print

من بيوت إماراتيين.. مصادرة أسود وتماسيح وأفاع


إمارة الشارقة

إمارة الشارقة

صادرت السلطات الإماراتية في الشارقة عددا من الحيوانات المفترسة والخطيرة كانت تعيش في بيوت إماراتيين تعودوا على تربيتها بينهم، وفق ما أفادت به وسائل إعلام محلية الأربعاء.

وتمكنت السلطات من احتجاز أربعة أسود ولبؤة، وثلاث أفاعي "بايثون"، وتمساحين، من بيوت مواطنين عكفوا على تربية الحيوانات المفترسة.

وقالت هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بإمارة الشارقة إن الإجراء نفذ للحفاظ على سلامة المواطنين من خطر هذه الحيوانات التي سيتم نقلها إلى أماكن مخصصة لرعايتها.

ويفرض قرار حظر تربية الحيوانات المفترسة في الشارقة على المخالفين غرامة مالية تصل إلى 100 ألف درهم إماراتي (27200 دولار أميركي)، فيما يعفى منها المواطنون الذين يسلمون هذه الحيوانات طوعا للسلطات المختصة.

وانتهت المرحلة الأولى من إقامة مركز إيواء ورعاية الحيوانات المفترسة في منتزه الصحراء بالشارقة، وفقا للمعايير المعمول بها في هذا المجال.

وتسعى السلطات إلى تغليظ عقوبة تربية الحيوانات المفترسة لتشمل الحبس شهرا واحدا وغرامة مالية تصل إلى 30 ألف درهم إماراتي (8000 دولار أميركي) لكل من يضبط لديه هذا النوع من الحيوانات

المصدر: وسائل إعلام إماراتية

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG