Accessibility links

logo-print

هيغ يؤكد أن التعاون الاستخباراتي مع واشنطن قانوني


وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ خلال كلمة له بمكتبة رونالد ريغان في ولاية كالفورنيا

وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ خلال كلمة له بمكتبة رونالد ريغان في ولاية كالفورنيا

أكد وزير الخارجية البريطاني أن التعاون الاستخباراتي مع الولايات المتحدة يتم في إطار القانون، وذلك في تعليقه على قضية المتعاقد الأميركي السابق لدى الاستخبارات الأميركية إدوارد سنودن الذي تتهمه الولايات المتحدة بالتجسس.

وقال وليام هيغ الذي يزور الولايات المتحدة إنه "يجب أن نفتخر بالعلاقة الفريدة والضرورية لتبادل المعلومات الاستخباراتية بين بريطانيا والولايات المتحدة".

وتابع هيغ قائلا "لقد شهدت الأسابيع الماضية جدلا ولنكن واضحين حول الموضوع: في بلدينا الاستخبارات تتم ضمن إطار قانوني محدد".

وأضاف خلال كلمة له بمكتبة رونالد ريغان بلوس أنجلوس في كاليفورنيا "نحن نعمل بموجب القانون ونتحمل مسؤولياتنا. وبعض الدول تستغل الاستخبارات للتحكم بشعوبها بينما نحن نقوم بذلك لحماية حرياتهم".

ورفض هيغ التعليق على المعلومات التي سربها سنودن حول برنامج لوكالة الأمن القومي يتيح التجسس عبر الانترنت.

وأكد على "ضرورة ألا يتضمن أي شيء نقوله معلومات يمكن أن يستفيد منها إرهابيون أو مجرمون أو وكالات تجسس أجنبية تريد الإساءة إلى دولنا".

ومضى هيغ يقول إن "الإرهابيين يريدون الإساءة إلينا في السر كما أن الشبكات الإجرامية تخطط لسرقة معلومات عنا بعيدا عن الأضواء وكذلك وكالات التجسس الأجنبية وبرامج الأسلحة الجديدة كلها تعمل في السر".

وختم بالقول "لذلك لا يمكننا حماية شعوبنا من دون الرد على هذه التهديدات في السر لأننا اعتدنا على العمل معا".

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتن قد صرح بأن سنودن لايزال في أحد مطارات موسكو قادما من هونغ كونغ التي فر إليها.

يذكر أن فنزويلا والإكوادور كانتا قد أعلنتا أنهما مستعدتان لاستقبال سنودن.
XS
SM
MD
LG