Accessibility links

أوكرانيا تتخذ إجراءات أمنية احتياطية بعد تهديدات


استنفار أمني في كييف

استنفار أمني في كييف

أعلنت الاستخبارات الأوكرانية الأحد أنها قامت بـ "تفعيل" مركز مكافحة الإرهاب التابع لها وذلك بعد ورود تهديدات بشن أعمال إرهابية على الأراضي الأوكرانية.

وأوضحت الاستخبارات في بيان أن قرار تفعيل مركز مكافحة الإرهاب مرده الأزمة السياسية التي تعصف بالبلاد منذ 80 يوما وكذلك أيضا محاولة خطف طائرة ركاب مساء الجمعة، من دون أن تشير صراحة إلى آلاف المتظاهرين الذين يحتلون وسط العاصمة للمطالبة بتنحي الرئيس فيكتور يانوكوفيتش.

وتحدث البيان بالخصوص عن "تهديدات بتفجير" منشآت هامة مثل المحطات النووية ومحطات النقل المشترك والمطارات وأنابيب النفط، وأورد كذلك أيضا "حصار مقرات للسلطة التنفيذية ودعوات إلى احتلال مواقع تحوي كميات كبيرة من الأسلحة".

ومنذ اندلاع الأزمة عمدت مجموعات من المعارضين إلى احتلال عدد من مقرات الإدارة المحلية في حوالى عشر مدن.

وأوضحت الاستخبارات أن الإجراءات الاحترازية التي ستتخذها أجهزتها بالتعاون مع بقية الأجهزة المعنية "تهدف حصرا إلى ضمان أمن السكان ومنع وقوع أنشطة إجرامية ذات أهداف إرهابية".

وأضافت أن "هذه الاجراءات عامة وطابعها أصلا وقائي"، موضحة أنها تتضمن خصوصا تبادل معلومات وعمليات مراقبة إضافة إلى التحقق من "التهديدات المجهولة المصدر بشن اعتداءات بالمتفجرات" وكشف الذين يقفون وراءها وحقيقة أهدافهم.

وكانت السلطات التركية قد اعتقلت في اسطنبول مساء الجمعة مواطنا أوكرانيا من أنصار المعارضة حاول خطف طائرة ركاب تركية وتحويل وجهتها إلى سوتشي حيث كان يجري حفل افتتاح الألعاب الأولمبية الشتوية بحضور الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأوكراني فيكتور يانوكوفيتش.
XS
SM
MD
LG