Accessibility links

logo-print

تقرير: جنود دوليون يقدمون المال والمعونات مقابل الجنس


أحد عناصر قوات حفظ السلام في هاييتي

أحد عناصر قوات حفظ السلام في هاييتي

كشفت أجهزة رقابية تابعة للأمم المتحدة أن عناصر في بعثة السلام بهاييتي وليبريا قدموا المال والمعونات للسكان مقابل الحصول على خدمات جنسية.

وبحسب تقرير للمنظمة الدولية، حصلت وكالة الصحافة الفرنسية على نسخة منه، فإن هذه الممارسات "شائعة ولا يكشف عنها كما ينبغي".

وأشار التقرير إلى أن 231 امرأة هايتية مارست الجنس مع عناصر من القبعات الزرق مقابل خدمات أو سلع.

وتابع أن أحد الأسباب التي دفعت لذلك الجوع ونقص الأدوية والملاجئ في المناطق الريفية.

وأشار تحقيق آخر أجري في ليبريا على عينة من 489 امرأة بين 18 و30 عاما إلى أن حوالي 25 في المئة منهن مارسن الجنس مع عناصر البعثة الدولية مقابل المال.

يذكر أن الأمم المتحدة كانت قد أعلنت منذ حوالي 10 سنوات استراتيجيتها لمكافحة الاستغلال الجنسي في بعثاتها حوال العالم.

ولا تتسامح المنظمة مع حالات الاستغلال الجنسي وترفض العلاقات الجنسية بين عناصرها والسكان.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

XS
SM
MD
LG