Accessibility links

مقتل شرطي في قوات حفظ السلام بدارفور والأمطار تقتل 32 سودانيا


جنود من قوات يوناميد في دارفور

جنود من قوات يوناميد في دارفور

قالت بعثة حفظ السلام التي تقودها الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في دارفور (يوناميد) إن مسلحين قتلوا اليوم الأحد شرطيا من بنغلاديش يعمل ضمن البعثة، كما أصيب جندي آخر في هجوم على مجمعهم في مدينة نيالا عاصمة جنوب دارفور.

ولم ترد أي تفاصيل عن هوية المهاجمين أو دوافعهم من وراء هذا الهجوم.

وشهدت نيالا كبرى مدن الإقليم احتجاجات مناهضة للحكومة، قتل خلالها ثمانية مدنيين على الأقل في اشتباكات مع الشرطة مطلع الشهر الحالي.

ورغم من تراجع العنف فإن القانون والنظام انهارا في أنحاء الإقليم، واستمر وقوع الاشتباكات بين المتمردين المسلحين منذ عام 2003، الذين يشكون من الإهمال والتهميش، مع قوات الحكومة.

يشار إلى أن الحكومة المركزية في الخرطوم وقعت اتفاقية سلام بوساطة قطر مع جماعات تمرد صغيرة قبل عام، لكن جماعات التمرد الرئيسية رفضت التوقيع عليها.

الأمطار تقتل 32 شخصا

من جهة أخرى، أعلنت وزارة الداخلية السودانية الأحد مقتل 32 شخصاً وتدمير آلاف المنازل نتيجة الأمطار الغزيرة التي هطلت على مختلف مناطق السودان بين منتصف يونيو/حزيران والعاشر من أغسطس/آب من العام الجاري.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت أن ألف أسرة تأثرت بالفيضانات في شرق السودان و14 ألف شخص في إقليم دارفور المضطرب غرب السودان.
XS
SM
MD
LG