Accessibility links

يونيسف: الموت جوعا يهدد 1.4 مليون طفل


طفلة يمنية نزحت مع أسرتها بسبب الحرب

أفادت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) الثلاثاء بأن الموت يتربص بنحو 1.4 مليون طفل في أربع دول تشهد مجاعات هي اليمن ونيجيريا والصومال وجنوب السودان.

وقال المدير التنفيذي للمنظمة أنتوني ليك إن "الوقت ينفد بالنسبة إلى أكثر من مليون طفل"، مشيرا إلى أن أرواحا كثيرة لن يكون ممكنا إنقاذها.

وأردف قائلا إن "سوء التغذية الحاد والمجاعة الوشيكة من صنع الإنسان إلى حد بعيد. طبيعتنا الإنسانية المشتركة تطالب بعمل أسرع. علينا ألا نكرر مأساة مجاعة 2011 في القرن الأفريقي".

وبحسب برنامج الأغذية العالمي فإن أكثر من 20 مليون شخص سيصبحون في خطر خلال الأشهر الستة المقبلة.

وقد أُعلنت المجاعة رسميا الاثنين في مناطق بجنوب السودان الذي يشهد حربا أهلية منذ 2013، فيما قالت يونيسف إن 270 ألف طفل في هذا البلد يعانون من سوء تغذية حاد.

وبالنسبة للصومال، قالت يونيسف إنه من المتوقع أن يعاني 185 ألف طفل من سوء تغذية حاد هذا العام، مرجحة أن يرتفع هذا العدد إلى 270 ألف طفل خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وفي اليمن حيث أدت الحرب المستمرة منذ عامين إلى انهيار اقتصادي وقيود شديدة على حركة الشحن، يعاني 462 ألف طفل من سوء تغذية حاد.

أما نيجيريا فتشهد مجاعة مستمرة منذ العام الماضي في مناطق في شمال شرق أراضيها حيث تقاتل الحكومة جماعة بوكو حرام المتشددة. وقالت يونيسف إنه من المتوقع أن يرتفع عدد الأطفال النيجيريين المصابين بسوء التغذية الحاد إلى 450 ألف طفل هذا العام.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG