Accessibility links

logo-print

مقتل ستة متشددين في ضربة جوية في اليمن


طائرة بدون طيار

طائرة بدون طيار

قال مسؤولون يمنيون إن طائرة أميركية بدون طيار قتلت ستة من أعضاء تنظيم القاعدة في محافظة مأرب بجنوب اليمن الخميس في سادس هجوم من نوعه خلال أقل من أسبوعين.

ويأتي الهجوم في أعقاب إعلان اليمن الأربعاء عن إحباط مؤامرة لتنظيم القاعدة للسيطرة على منشآت للنفط والغاز وعاصمة إحدى المحافظات في شرق البلاد.

وتأتي الهجمات الجوية كذلك بعد تحذيرات من هجمات محتملة قد ينفذها متشددون مما دفع الولايات المتحدة إلى إغلاق بعثاتها الدبلوماسية في الشرق الأوسط، كما قامت هي وبريطانيا بإجلاء عاملين بسفارتيهما في اليمن.

وقال شهود ومسؤولون محليون في مأرب، وهي منطقة أغلبها صحراوية يتخذها المتشددون معقلا، إن "الطائرة بدون طيار قصفت مركبتين يعتقد أنهما تقلان أعضاء في تنظيم القاعدة عند الفجر مما أسفر عن مقتل ستة أشخاص".

وشاهد السكان العربتين وقد اشتعلت فيهما النيران وجابت الطائرات سماء المكان لفترة بعد الهجوم.

وقتل 20 شخصا يشتبه أنهم متشددون منذ 28 يوليو/تموز الماضي عندما قتلت طائرة بدون طيار أربعة من أعضاء جماعة أنصار الشريعة اليمنية وهي وحدة تابعة لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

والأمن في اليمن مبعث قلق عالمي كبير إذ أن هذا البلد تربطه حدود طويلة مع السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم، وهو يضم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي يعتبر أعنف فروع تنظيم القاعدة الدولي.
XS
SM
MD
LG