Accessibility links

logo-print

واشنطن قلقة من تمدد محتمل لداعش في جنوب شرق آسيا


منسق مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأميركية جاستن سيبيريل

منسق مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأميركية جاستن سيبيريل

أبدت الولايات المتحدة الجمعة تخوفها من أن يتمكن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" من التحالف مع شبكات متشددة في جنوب شرق آسيا.

وقال منسق مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأميركية جاستن سيبيريل إن داعش يحاول ربط صلات بمتشددين في المنطقة لتوسيع نفوذه هناك، مضيفا لصحافيين من جنوب شرق آسيا " أعتقد أن التنظيم مهتم بالمجموعات الموجودة في المنطقة. هناك أشخاص بايعوه على مستوى الجماعة ونحن قلقون فعلا من تنامي تجمعات جديدة للدولة الاسلامية ونعمل مع الحكومات لمنع ذلك".

وشرح المسؤول الأميركي من واشنطن أن داعش له سوابق في ربط صلات بجماعات متشددة خارج سورية والعراق، مقدما مجموعة من الأمثلة عما حصل في مصر وليبيا ونيجيريا.

وشدد سيبيريل في هذا السياق "نحن قلقون جدا من قدرة الدولة الإسلامية على التوسع أو على إقامة فروع" لها في جنوب شرق آسيا.

وشهدت المنطقة هجمات محدودة أو محاولات لتنفيذ هجمات قادها متشددون يعتقد أن لهم ارتباطات بداعش.

وأعلنت سنغافورة في الـ 19 من آب/اغسطس توقيف رجلين كانا ينويان التوجه إلى سورية للقتال في صفوف التنظيم المتشدد.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG