Accessibility links

logo-print

كيري يتصل بعباس وبيريز ونتانياهو ويؤكد حرص واشنطن على تحقيق السلام


وزير الخارجية الأميركي جون كيري

وزير الخارجية الأميركي جون كيري

أعلنت الرئاسة الفلسطينية أن وزير الخارجية الأميركي الجديد جون كيري اتصل هاتفيا الأحد بالرئيس الفلسطيني محمود عباس واتفقا على ضرورة الالتقاء "في القريب العاجل".

وقال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينة نبيل أبو ردينة، إن الرئيس عباس تلقى الأحد "اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الأميركي جون كيري وتم الحديث حول ضرورة إجراء لقاءات مباشرة مع الرئيس عباس في القريب العاجل لمناقشة الكثير من القضايا التي تساهم في الحفاظ على مسار السلام، وعلى العمل مع الرئيس عباس عن قرب".

ونقل ابوردينه عن كيري أنه "أكد أن الرئيس باراك اوباما يولي اهتمامه بعملية السلام ودعمه لهذه الجهود، كما أن الإدارة الأميركية تعي تماما المصاعب الاقتصادية التي يواجهها الشعب الفلسطيني".

وأوضح أبو ردينة أن الرئيس الفلسطيني "هنأ وزير الخارجية كيري بتوليه مسؤولية الخارجية، وأبلغه بأنه يتطلع للقاءات القريبة القادمة لمواصلة مناقشة الكثير من القضايا".

ويعتبر هذا الاتصال الأول من نوعه بين الإدارة الأميركية الجديدة والرئيس الفلسطيني منذ بدء أوباما فترته الرئاسية الثانية الشهر الماضي.

وسبق أن التقى عباس كيري مرارا حين كان الأخير يشغل منصب مسؤول لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي.

اتصالات بنتانياهو وبيريز

ومن ناحيتها أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن كيري أجرى سلسلة اتصالات هاتفية مع عدد من القادة الأجانب تخللتها مباحثات مع مسؤولين إسرائيليين وفلسطينيين.

وفي إشارة إلى أن الشرق الاوسط سيكون على ما يبدو احد ابرز اولوياته في الاشهر المقبلة، أجرى كيري محادثات هاتفية على التوالي مع كل من الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس، كما قالت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند في بيان.

وأضافت أن كيري اكد للقادة الثلاثة انه والرئيس باراك اوباما يريدان التوصل الى حل يؤمن "سلاما دائما بين الاسرائيليين والفلسطينيين".

واضاف البيان ان بيريز الذي يعرف كيري منذ كان سناتورا شابا "هنأه بتعيينه وقدم له عرضا للمحادثات الجارية في اسرائيل حول تشكيل الحكومة الجديدة، كما تبادلا وجهات النظر حول عملية السلام في الشرق الاوسط ومختلف المسائل في المنطقة".

اما نتانياهو من جهته فقد اطلع كيري على المشاورات التي يجريها لتشكيل حكومته الجديدة بعد فوزه في الانتخابات التشريعية المبكرة التي جرت قبل اسبوعين، بحسب ما اوضح البيان.


واضافت الخارجية في بيانها انه خلال اتصاله بالرئيس عباس لفت كيري الى "المبادرة الايجابية التي قام بها الاسرائيليون" بافراجهم الاربعاء عن 100 مليون دولار من الاموال المجمدة لديهم والتي يجبونها لصالح السلطة الفلسطينية.

XS
SM
MD
LG