Accessibility links

اعتقال ستة أميركيين من أصل صومالي حاولوا الانضمام إلى داعش


عناصر من الشرطة الأميركية

عناصر من الشرطة الأميركية

ألقت شرطة ولاية مينيسوتا القبض على ستة أميركيين من أصل صومالي كانوا يعتزمون السفر إلى سورية للقتال إلى جانب تنظيم الدولة الإسلامية داعش، حسبما أفادت به الاثنين السلطات الأميركية.

وقال مدعي مينيسوتا آندرو لوغر خلال مؤتمر صحافي إن عدة أفراد من الذين ألقي القبض عليهم حاولوا مرات متكررة السفر إلى سورية السنة الماضية بمساعدة شخص يعرفونه يعمل على تجنيد مقاتلين من مينيسوتا.

واعتقل أربعة من الرجال الأحد في مينيابوليس فيما اعتقل الاثنان الآخران في سان دييغو حيث كانا يسعيان للحصول على وثائق مزورة على أن يعبروا لاحقا إلى المكسيك ويبدأوا منها رحلتهم إلى سورية، حسب وزارة العدل الأميركية.

وقال لوغر "ليسوا رجالا مضللين أو تم التأثير عليهم بسهولة وإنما عناصر مصممة لديها نية الانضمام إلى منظمة إرهابية بأي شكل كان". وتتراوح أعمار الموقوفين ما بين 19 و21 سنة.

وأضاف لوغر أن هناك مشكلة حقيقية في التجنيد بولاية مينيسوتا خاصة ضمن الجالية الصومالية.

وحسب المدعي العام لمينيسوتا، فقد شرع داعش في تجنيد الصوماليين بالولاية سنة 2013.

وفي تشرين الثاني/نوفمبر، اعتقل رجل من مينيسوتا في نيويورك وهو يحاول السفر إلى سورية ووجهت إليه تهمة التخطيط لدعم داعش.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG