Accessibility links

توقيف أميركي في طريقه إلى سورية بتهمة الإرهاب


مسلحون يحمون مظاهرة ترفع أعلام القاعدة في حلب شمال سورية

مسلحون يحمون مظاهرة ترفع أعلام القاعدة في حلب شمال سورية

أعلن مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي (اف بي اي) توقيف مواطن أميركي في مطار شيكاغو تجري مراقبته منذ أشهر للاشتباه بانه ينوي المشاركة في "أعمال إرهابية في سورية".

وقال المكتب في بيان إنه ليس هناك "رابط بين هذه الحالة والأحداث التي جرت في الأيام الماضية في بوسطن"، في إشارة إلى انفجارين وقعا الاثنين الماضي واستهدفا الماراثون الذي يجري في هذه المدينة وأسفرا عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة عشرات آخرين بجروح.

وأضاف البيان أن المشتبه به يدعى عبد الله احمد التونسي (18 عاما)، وكان قد تم إخضاعه للمراقبة بسبب صداقته مع رجل تم توقيفه في سبتمبر/أيلول الماضي إثر محاولة تنفيذ اعتداء بقنبلة أمام حانة في شيكاغو.

وأشار إلى أنه "رغم أن عبد الله أحمد التونسي شارك في التخطيط لمحاولة الاعتداء مع صديقه عادل داود، إلا أن التحقيقات خلصت إلى أنه لم يشارك في محاولة الاعتداء، وذلك لعدد من الأسباب منها اعتقاده بأن داود كان يتعاون مع عميل سري" للسلطات الأمنية.

وقال البيان إن توقيف التونسي جاء بعدما قضى أسابيع يستعرض مواقع على الانترنت تدعو إلى الجهاد والاستشهاد.

وأضاف أن مكتب التحقيقات الفدرالي "نصب فخا للتونسي باستحداث موقع زائف يدعي التجنيد لجبهة النصرة، المرتبطة بالقاعدة، والتي تقاتل النظام في سورية، فدخل التونسي في نقاش منذ ثلاثة أسابيع مع عميل سري اعتقد أنه يقوم بأعمال تجنيد وبحث معه مخططات إرهابية".

وبحسب البيان فقد تم توقيف التونسي مساء الجمعة فيما كان ينتظر للصعود في طائرة متوجهة إلى اسطنبول.
XS
SM
MD
LG