Accessibility links

كاسترو يطالب واشنطن بإنهاء الحظر الاقتصادي على كوبا


تطبيع العلاقات بين كوبا والولايات المتحدة بعد عقود من الحصار

تطبيع العلاقات بين كوبا والولايات المتحدة بعد عقود من الحصار

طالب الرئيس الكوبي راوول كاسترو الأربعاء الولايات المتحدة بإنهاء الحظر الذي تفرضه على كوبا لإحداث تقدم في إعادة العلاقات بين البلدين.

وقال كاسترو في كلمة خلال قمة مجموعة دول أميركا اللاتينية ومنطقة الكاريبي (سيلاك) في كوستاريكا إن "المشكلة الرئيسية لم تحل. فالحظر الاقتصادي والتجاري والمالي الذي يتسبب بأضرار بشرية واقتصادية هائلة ويشكل انتهاكا للقانون الدولي يجب أن يتوقف".

وأضاف أن الطريق إلى انهاء الحظر ستكون "طويلة وصعبة".

ويعد هذا التصريح الأول من نوعه للرئيس الكوبي منذ الاجتماع بين مسؤولين من البلدين في هافانا الأسبوع الماضي والذي هدف إلى إعادة فتح سفارات البلدين وتطبيع العلاقات بينهما.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، استخدم الرئيس باراك أوباما سلطاته التنفيذية لتخفيف القيود على السفر والتجارة مع هافانا. إلا أن كاسترو قال إن على أوباما أن يفعل المزيد.

وأوضح "أوباما يستطيع أن يستخدم بقوة سلطاته التنفيذية الواسعة لتغيير حجم الحظر حتى بدون قرار من الكونغرس".

وكان عدد من أعضاء الكونغرس الأميركي أعربوا عن مخاوفهم من التقارب الكوبي الأميركي.

وقال كاسترو إن "بعض القوى في الولايات المتحدة ستحاول إجهاض هذه العملية التي بدأت".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG