Accessibility links

logo-print

جولة ثالثة من المفاوضات الأميركية الكوبية في 21 مايو


أوباما وكاسترو

أوباما وكاسترو

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية استئناف المفاوضات مع كوبا حول إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين المقطوعة منذ حوالي نصف قرن.

وقالت الوزارة في بيان إن البلدين سيعقدان جولة ثالثة من المباحثات بواشنطن في 21 أيار/مايو الجاري حول إعادة فتح سفارتين.

وأشار البيان إلى أن فتح سفارة أميركية في هافانا سيساعد على تعزيز المصالح والقيم الأميركية ويزيد الانخراط بالشعب الكوبي.

وكان رئيس كوبا راؤول كاسترو قد أشار إلى حدوث تقدم "جيد" في العلاقات بين البلدين وتوقع إمكانية تعيين سفيرين بعد 29 من الشهر الجاري، وهو الموعد الذي يتوقع إعلان واشنطن فيه سحب اسم كوبا من لائحة الدولة الإرهابية.

وأعلن الرئيس باراك أوباما في وقت سابق أن الخارجية الأميركية أنهت مراجعة مسألة وجود كوبا على هذه اللائحة، والذي يعد عائقا أمام عملية تطبيع العلاقات.

وقد اجتمع أوباما بنظيره الكوبي على هامش قمة الأميركيتين في بنما في أول لقاء بين رئيسين كوبي وأميركي منذ نصف قرن.

وسبق ذلك إعلان الرئيسين في 17 كانون الأول/ديسمبر الماضي بدء التقارب التاريخي بين البلدين على أن تكون المرحلة الأولى تبادل السفراء.

وقد أجرى مسؤولو البلدين جولتين في كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير حول إعادة العلاقات الدبلوماسية.

المصدر: وكالات والخارجية الأميركية

XS
SM
MD
LG