Accessibility links

خيبة أمل أميركية إزاء توسيع المستوطنات الإسرائيلية


بايدن خلال مؤتمر صحافي مع نتانياهو في القدس- أرشيف

بايدن خلال مؤتمر صحافي مع نتانياهو في القدس- أرشيف

أعرب نائب الرئيس جو بايدن مساء الاثنين عن خيبة أمله إزاء استمرار إسرائيل في توسيع المستوطنات.

وقال بايدن في كلمة أمام مجموعة ضغط أميركية في واشنطن إن توسيع المستوطنات يدفع بإسرائيل إلى "الاتجاه الخاطئ".

وصرح أمام مجموعة جاي ستريت، المؤلفة من يهود أميركيين تقدميين يؤيدون إقامة دولة فلسطينية، بأن الولايات المتحدة عازمة على الدفع باتجاه حل الدولتين لإنهاء الصراع بين الجانبين.

وأشار إلى أن الاجتماعات الأخيرة التي عقدها مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس لم تخرج بنتائج مشجعة إزاء آفاق التوصل إلى اتفاق للسلام.

وحث الجانبين على وقف الخطابات والأفعال التي تؤجج العنف وتؤدي إلى المزيد من إراقة الدماء.

وصرح وزير الخارجية الأميركي جون كيري، من جانبه، بأن الإدارة الأميركية الحالية ستظل تسعى حتى اللحظة الأخيرة من ولايتها لإيجاد حل للنزاع.

وقال "رغم أننا أمضينا وقتا وبذلنا جهودنا للتوصل إلى حل في السنوات الأخيرة، أؤكد لكم أننا لن نتوقف في الأشهر التسعة القادمة عن العمل في هذا الصدد".

وكانت الولايات المتحدة قد أعادت إحياء مفاوضات السلام في تموز/يوليو 2013.

وبذل كيري جهودا متواصلة لمدة تسعة أشهر إلا أن تلك الجهود فشلت مع تبادل الإسرائيليين والفلسطينيين الاتهامات بشأن تقويض جهود السلام.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG