Accessibility links

logo-print

واشنطن تعتزم تنفيذ طلعات تجسس واستطلاع فوق سورية


طائرة استطلاع أميركية

طائرة استطلاع أميركية

تعتزم الولايات المتحدة إرسال طائرات تجسس وأخرى من دون طيار لتنفيذ مهام مراقبة واستطلاع لرصد أنشطة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في سورية، في خطوة تهدف ربما إلى تنفيذ ضربات جوية ضد المجموعة المتشددة.

وقالت صحيفة وول ستريت جورنال نقلا عن مسؤول في الإدارة الأميركية، المعلومات التي ستجمعها تلك الطائرات ستسهم في تكوين صورة شاملة عن داعش الذي سيطر في الآونة الأخيرة على مناطق واسعة في سورية والعراق.

ومن المقرر أن تبدأ هذه الطلعات الجوية "قريبا"، حسب المسؤول الأميركي.

ويأتي هذا بعد أن أعلنت دمشق الاثنين استعدادها للتعاون مع واشنطن والمجتمع الدولي في مجال مكافحة الإرهاب، إلا أنها اعتبرت أن أي ضربة عسكرية تستهدف التنظيمات المتشددة على أرضها ستعتبر "عدوانا" إذا حصلت من دون تنسيق مسبق مع الحكومة السورية.

وتشن الولايات المتحدة منذ الثامن من آب/أغسطس حملة ضربات جوية محددة الأهداف على مواقع داعش في العراق، مركزة القصف على محيط سد الموصل شمال البلاد.

ونفذت واشنطن عملية عسكرية خلال تموز/يوليو في سورية، في محاولة غير ناجحة لإنقاذ مجموعة من الأميركيين المحتجزين لدى الدولة الإسلامية، غير أن الرهائن كانوا قد نقلوا قبل وصول القوات الأميركية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG