Accessibility links

logo-print

أوباما يقبل استقالة وزير دفاعه تشاك هيغل


وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل

وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل

قدم وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل استقالته إلى الرئيس باراك أوباما، الذي قبلها بدوره.

وقال أوباما في مؤتمر صحافي في البيت الأبيض ظهر الاثنين، وإلى جانبه هيغل، إن قرار الاستقالة جاء بطلب من الوزير. وأشار إلى أن هيغل أبلغه الشهر الماضي بأن "الوقت قد حان لإنهاء خدمتي" في الإدارة.

وأشاد الرئيس الأميركي بكفاءة هيغل وخبرته خلال فترة توليه المنصب، وخصوصا فيما يتعلق بانسحاب القوات الأميركية من أفغانستان والتصدي لفيروس إيبولا.

وقال هيغل من جانبه، إنه سيستمر في منصبه إلى حين تعيين خليفة له، مشيدا بسياسات الرئيس والقوات المسلحة الأميركية.

ونقل مراسل قناة "الحرة" في البنتاغون عن مسؤولين، أن استقالة هيغل، وهو الجمهوري الوحيد في الإدارة، تأتي على خليفة مواقفه المتباينة من جدوى الضربات الأميركية ضد داعش، والموقف من الأزمة السورية.

تحديث (16:50 تغ)

يقدم وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل الاثنين استقالته من منصبه بطلب من الرئيس الأميركي باراك أوباما، حسبما أفاد مسؤول في الإدارة الأميركية تحدثت إليه صحيفة نيويورك تايمز.

وسيعلن الرئيس الأميركي استقالة هيغل في مؤتمر صحافي يعقده في البيت الأبيض ظهر الاثنين.

ونقلت شبكة CNN عن مسؤول رفيع في الإدارة الأميركية، القول إن أوباما يسعى في هذه الخطوة، إلى طمأنة منتقدي سياسته الخارجية. وأشارت مصادر في الإدارة، إلى أن تهديد الأمن القومي للولايات المتحدة، ولا سيما من قبل تنظيم الدولة الإسلامية داعش، وراء قرار أوباما.

ووصف مسؤولون قرار أوباما بتنحية هيغل (68 عاما) على أنه اعتراف بأن التهديد من قبل الدولة الإسلامية داعش يتطلب نوعا مختلفا من الخبرة التي يقدمها هيغل، الجمهوري الوحيد في الإدارة الأميركية.

المصدر: CNN/ نيويورك تايمز

XS
SM
MD
LG