Accessibility links

logo-print

الجنرال أوستن في بغداد.. ومهمة إنسانية محتملة في آمرلي


عربات عسكرية في منطقة الكرادة في بغداد

عربات عسكرية في منطقة الكرادة في بغداد

وصل قائد المنطقة الوسطى للقوات الأميركية الجنرال لويد أوستن إلى العاصمة العراقية بغداد الأربعاء لبحث الأوضاع الراهنة في البلاد مع المسؤولين العراقيين، خصوصا حول الخطوات القادمة للتصدي لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش).


والتقى أوستن بعد وصوله رئيس الوزراء العراقي المكلف حيدر العبادي.


وأكد الجنرال الأميركي في تصريحات صحافية وجود تقدم ملحوظ في أداء القوات العراقية وقدرتها على شن هجمات ناجحة ضد مواقع داعش، معربا عن استعداد بلاده لمساعدة العراق في المجال الأمني وتدريب القوات العراقية.

مهمة إنسانية محتملة في آمرلي

وتأتي الزيارة فيما أفاد مسؤولون أميركيون بأن إدارة الرئيس باراك أوباما تبحث اطلاق عملية انسانية لمساعدة سكان ناحية آمرلي المحاصرة من قبل مسلحي داعش منذ عدة أسابيع، حسبما أوردت وكالة أسوشييتد برس.

وتبعد آمرلي نحو 160 كلم شمال العاصمة العراقية بغداد، ويسكنها نحو 12 إلى 15 ألفا من التركمان الشيعة الذين باتوا دون طعام أو شراب بسبب حصار داعش.

في هذه الاثناء، تواصل القوات العراقية إرسال تعزيزات لشن عملية تهدف لكسر الحصار الذي يفرضه تنظيم الدولة الإسلامية على آمرلي.

وقال ضابط في الجيش إن قوات الأمن تقوم بالحشد في جبال حمرين جنوب آمرلي، لمهاجمة داعش الإسلامية من جهة الجنوب.

المصدر: وسائل إعلام أميركية/ وكالات

XS
SM
MD
LG