Accessibility links

logo-print

غيتس: الحكم على حرب العراق يحتاج أعواما


وزير الدفاع الأميركي الأسبق روبرت غيتس، أرشيف

وزير الدفاع الأميركي الأسبق روبرت غيتس، أرشيف

قال وزير الدفاع الأميركي الأسبق روبرت غيتس يوم الأحد إن تحديد ما إذا كانت حرب العراق عام 2003 "خطأ يتطلب عشرة أو عشرين عاما".

وأضاف غيتس الذي عينه الرئيس السابق جورج بوش وزيرا للدفاع مع نهاية 2006 في ذروة الأزمة في العراق، أنه "من المبكر جدا القول ما إذا كانت (الحرب) خطأ استراتيجيا هائلا أدى إلى زعزعة استقرار منطقة برمتها، وخصوصا عبر تعزيز إيران، أم أنها كانت المرة الأولى التي سقط فيها نظام ديكتاتوري في المنطقة".

وتابع غيتس في تصريحات لشبكات "سي إن إن" قائلا "هناك عدد معين من الأمور يمكن أن تثبت أن (الحرب) كانت خطأ، وخصوصا إذا بدأ العراق يتفكك جراء الانقسامات الطائفية والتأثير المتزايد والكبير لإيران في العراق والمنطقة وانعدام الاستقرار الإقليمي".

وكانت منظمة معنية بجمع احصائيات ضحايا أعمال العنف في العراق قد ذكرت في تقرير لها أن نحو 112 ألف مدني على الأقل قتلوا في البلاد منذ دخول القوات الأميركية لإسقاط نظام صدام حسين قبل 10 أعوام.

وذكرت منظمة "إيراك بادي كاونت" البريطانية في تقرير أصدرته الأحد أن بين 112 ألفا و122 ألف مدني قتلوا خلال أعمال العنف المتواصلة في العراق، فيما بلغ مجموع من قتلوا ومن ضمنهم المقاتلين والعسكريين نحو 170 ألف شخص.
XS
SM
MD
LG