Accessibility links

logo-print

انطلاق جولة الحوار الاستراتيجي الأميركي- الإسرائيلي


 نائب وزير الخارجية الأميركية أنتوني بلينكن

نائب وزير الخارجية الأميركية أنتوني بلينكن

انطلق في القدس الخميس الحوار الاستراتجي الأميركي الإسرائيلي وسط تباين في المواقف بشأن المساعدات العسكرية لإسرائيل.

والتقى الوفدان الأميركي والإسرائيلي في مقر وزارة الخارجية الإسرائيلية في القدس في إطار الحوار الاستراتيجي بين البلدين ولبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية في السنوات القادمة.

وقال نائب وزير الخارجية الأميركية أنتوني بلينكن الذي يترأس وفد بلاده للحوار الاستراتيجي، إن الولايات المتحدة "تبقى إلى جانب إسرائيل ضد أي طرف يعارض التوصل إلى أية حلول حتى لو بقينا الدولة الوحيدة على وجه الأرض التي تفعل ذلك".

وتأتي تصريحات بلينكن في وقت أعربت مصادر أميركية عن استعداد الإدارة الأميركية لضم إسرائيل إلى برنامج الصواريخ الدفاعية الذي تعمل الولايات المتحدة على تطويره، في إطار المساعدات العسكرية الأميركية لإسرائيل.

وقالت مصادر في مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، إن إسرائيل معنية بإنهاء ملف المساعدات العسكرية الأميركية قريبا وقبل نهاية حكم الرئيس باراك أوباما، ولكن ليس بأي ثمن.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG