Accessibility links

logo-print

أوباما يتهم الجمهوريين بشن ‘حملة أيديولوجية’ تسببت بشلل الدولة


الرئيس أوباما ينتقد الجمهوريين

الرئيس أوباما ينتقد الجمهوريين

اتهم الرئيس باراك أوباما خصومه الجمهوريين في الكونغرس بأنهم تسببوا الثلاثاء بشلل جزئي لإدارات الدولة الأميركية تحت شعار "حملة أيديولوجية".

وحض أوباما في كلمة من حديقة البيت الأبيض الجمهوريين على وضع حد لهذا الشلل، الذي يعد الأول منذ 17 عاما، والذي بدأ منتصف ليل الاثنين جراء عدم توافق الكونغرس على قانون للموازنة.

واغتنم أوباما فرصة مداخلته للإشادة مرة اخرى بفوائد إصلاح قطاع الضمان الصحي الذي أقره الكونغرس عام 2010 وأكدته المحكمة العليا عام 2012.

وأضاف أوباما أن "هذا الشلل الجمهوري كان يمكن تفاديه، أريد أن يفهم كل الأميركيين لماذا حصل".

وقال "لقد أصابوا الحكومة بالشلل باسم حملة أيديولوجية لمنع ملايين الأميركيين من الحصول على العلاج بكلفة معقولة".

ورفض الجمهوريون في مجلس النواب التصويت على موازنة لا تلغي تمويل إصلاح الضمان الصحي الذي يعتبر النقطة الرئيسية في البرنامج الاجتماعي للرئيس. في المقابل، رفض مجلس الشيوخ الذي يهيمن عليه حلفاء أوباما الديموقراطيون تمرير موازنة لا تتضمن هذا التمويل.

ودخل أحد الأوجه المهمة من هذا الإصلاح حيز التطبيق اليوم الثلاثاء إذ بات بإمكان ملايين الأميركيين الذين لا يتمتعون بتغطية طبية أن يسجلوا اسماءهم على الانترنت للاستفادة من تغطية صحية مدعومة اعتبارا من يناير/كانون الثاني 2014.

ويشار إلى أن مئات آلاف الموظفين الأميركيين أجبروا اليوم الثلاثاء على البدء بعطلات من دون رواتب لفترة غير محددة. وسيتوجه آخرون إلى مراكز أعمالهم لكنهم غير متأكدين من أنهم سيقبضون رواتبهم.
XS
SM
MD
LG