Accessibility links

المناظرة الرئاسية الثانية.. ماذا قال الأميركيون على تويتر؟


دونالد ترامب وهيلاري كلينتون في مناظرة الأحد

دونالد ترامب وهيلاري كلينتون في مناظرة الأحد

تفاعل الأميركيون مع مجريات المناظرة الانتخابية الثانية لمرشحي الرئاسة الأميركية الجمهوري دونالد ترامب والديموقراطية هيلاري كلينتون، عبر موقع تويتر بتغريدات لم تخل من التحليل والنقد أو التأييد للمتنافسين على منصب رئيس الولايات المتحدة.

وطغى على تغريدات نشطاء تويتر الجدل الذي أثاره الفيديو المسرب الذي نشرته صحيفة واشنطن بوست يتضمن تسريبات يعود تاريخها لعام 2005، تحدث فيها ترامب عن النساء بطريقة "مهينة".

وفي تعليقه على دفاع ترامب عن مضمون الفيديو المسرب، غرد السيناتور تيم كاين، المرشح الديموقراطي لمنصب "نائب الرئيس الأميركي"، بأن ما سمعه من ترامب "ليس حديث غرف تغيير الملابس"، إنما هي تصريحات "مهينة وخاطئة"​.

وكان ترامب قد قلل من أهمية ما جاء في الفيديو قائلا إنه مجرد "حديث يجري في غرف تغيير الملابس"، وليس فخورا بما تم، مبينا أنه اعتذر لعائلته وللناس عن ذلك.

وردا على وصف كلينتون نصف مؤيديه بـ"البائسين"، أعلن ترامب أن فريق "البائسين" سيتولى التعليق على أحداث المناظرة مباشرة من الحساب الخاص به على موقع تويتر​:

وعلى عكس ما جرى في المناظرة الأولى، رصدت وسائل إعلام أميركية أن كلينتون وترامب لم يتصافحا في بداية المناظرة الثانية، وهو ما اعتبرته أمرا غير عادي.

وفي تأكيد لموقف ترامب تجاه قانون الرعاية الصحية الذي أقره الرئيس باراك أوباما، نشر فريق ترامب تغريدة تشير إلى ضرورة "إلغاء القانون واستبداله بآخر أفضل وأكثر تنافسية" بين شركات التأمين.

وعلّق مغردون على "لغة جسد" ترامب بطريقة سلبية، فمنهم من اعتبر أنها "تكشفه بوضوح تام". ​

ونقلت بعض وسائل الإعلام الأميركية لقطات فيديو تظهر بعض الانفعالات للمرشحين وأهم الحاضرين في القاعة.​

المصدر: موقع "الحرة"

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG