Accessibility links

logo-print

واشنطن ترفض تعليقات الجعفري بشأن المعارضة السورية


المتحدث باسم الخارجية الأميركية جون كيربي

المتحدث باسم الخارجية الأميركية جون كيربي

رفضت وزارة الخارجية الأميركية تعليقات رئيس وفد الحكومة السورية لمفاوضات السلام بشار الجعفري الذي قال الأربعاء إن قرار المعارضة تعليق مشاركتها في مفاوضات جنيف سيساعد على حل الصراع.

وقال المتحدث باسم الوزارة جون كيربي خلال إفادة صحافية "لا نعتقد أن الطريق الصحيح هو إبعاد المعارضة من هذه المباحثات. في الحقيقة العكس صحيح تماما".

ودعا كيربي وفد الحكومة السورية لتفسير ما يعنيه بشأن تشكيل حكومة وحدة وطنية موسعة.

وكان المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست قد أعلن الثلاثاء مواصلة واشنطن مساعيها لتحقيق السلام في سورية.

وأكد أن الولايات المتحدة ستحث المعارضة على المشاركة في المفاوضات.

تحذير غربي

في غضون ذلك، حذر دبلوماسي غربي في تصريحات نقلتها وكالة رويترز من احتمال عدم استئناف المباحثات.

وتوقع الدبلوماسي، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن تستغل روسيا غياب الولايات المتحدة لتصعيد هجماتها، ما قال إنه سيؤدي إلى مقتل آلاف السوريين ويفاقم أزمة اللاجئين.

معارك جديدة

وفي سياق الوضع الميداني، اندلعت معارك مساء الأربعاء في مدينة القامشلي شمال شرق سورية بين مقاتلين أكراد وقوات موالية للحكومة السورية.

واستخدمت في تلك المعارك الصواريخ وقذائف المدفعية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر أمني كردي قوله إن الاشتباكات اندلعت بين مسلحين أكراد مدعومين بقوات الأمن الداخلي من جهة، وقوات الحكومة السورية وعناصر الدفاع الوطني الموالين لها من جهة أخرى، عند حاجز في المدينة.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن أربعة من عناصر الدفاع الوطني قتلوا وأسر 20 مسلحا، فيما لقي ثلاثة عناصر من القوات الكردية مصرعهم وأصيب آخرون.

وتقطن مدينة القامشلي غالبية كردية، وتسيطر الحكومة على عدد من المقار الإدارية فيها.

المصدر: وكالات/ قناة "الحرة"

XS
SM
MD
LG