Accessibility links

قلق أميركي من تعزيزات عسكرية روسية في سورية


وزير الخارجية جون كيري يرحب بنظيره الروسي سيرغي لافروف في لندن-أرشيف

وزير الخارجية جون كيري يرحب بنظيره الروسي سيرغي لافروف في لندن-أرشيف

أبلغ وزير الخارجية الأميركي جون كيري نظيره الروسي سيرغي لافروف السبت قلق بلاده من تعزيزات عسكرية روسية محتملة في سورية، حسب ما أعلنت وزارة الخارجية الأميركية.

وقالت الخارجية إن كيري أبلغ لافروف أنه "إذا صحت هذه المعلومات فإنها يمكن أن تؤدي إلى تصعيد النزاع". وأشارت إلى أن هذه التعزيزات ستؤدي إلى "فقدان المزيد من الضحايا وزيادة تدفق اللاجئين وإلى خطر مواجهة مع التحالف الذي يقاتل تنظيم الدولة الإسلامية داعش الناشط في سورية".

وصرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة أنه من المبكر الحديث عن مشاركة عسكرية روسية في سورية لمكافحة داعش، في حين تحدثت واشنطن عن معلومات مفادها أن قوات روسية تقاتل في سورية".

وأكدت الخارجية الروسية أن مشاورات هاتفية جرت بين كيري ولافروف بحثت "الجوانب المختلفة للوضع في سورية، إضافة إلى التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية ومجموعات إرهابية أخرى".

وتطرق الوزيران إلى التعاون بين موسكو وواشنطن دعما لجهود الأمم المتحدة الهادفة إلى إطلاق عملية سياسية في سورية، حسب الخارجية الروسية.

وأشارت الخارجية الأميركية إلى أن المشاورات الأميركية الروسية ستستمر في نهاية أيلول/سبتمبر في نيويورك على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وشهدت الاسابيع الأخيرة مشاورات دبلوماسية مكثفة في محاولة لإيجاد مخرج للأزمة السورية، عبر اجتماع ثلاثي في الدوحة بين وزراء الخارجية الأميركي والروسي والسعودي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG