Accessibility links

واشنطن تأمل بنجاح العقوبات الاقتصادية على إيران


إيرانيون في مركز تسوق بطهران

إيرانيون في مركز تسوق بطهران

أعرب وزير الخزانة الأميركي جاكوب لو عن أمله في أن تحقق العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران نتائجها، محذرا من "خيار بديل أسوأ على إيران والعالم" في حال فشل العقوبات.

واعتبر لو خلال مشاركته في مؤتمر بمدينة آسبن في ولاية كولورادو أنه "سيكون من الأفضل لإيران وللجميع أن تحقق العقوبات النتائج المرجوة منها".

وقال لو الذي تشرف وزارته على تطبيق هذه العقوبات، إن أي رئيس أميركي يجب ألا يتخذ قرار المضي أبعد من العقوبات بدون استنفاد كل الوسائل المتاحة لديه، في إشارة إلى تفضيل العقوبات على أي عمل عسكري.

وعرض لو خلال حديثه صورة قاتمة للاقتصاد الإيراني، معتبرا أن الأمر يتجلى في إجمالي الناتج المحلي وفي قيمة العملة المحلية ونسبة البطالة والتضخم.

وأشار لو إلى أن العقوبات المفروضة على إيران هي من أكثر العقوبات تشددا في التاريخ، وذلك بفضل الموقف الموحد الذي تتخذه الأسرة الدولية، كما قال.

وقال إن "الهدف ليس أن يعاني الشعب بل حمل الحكومة الإيرانية على تغيير موقفها".

وتابع قائلا "لقد أجروا انتخابات للتو وسيتعين علينا تقييم ما إذا سيكون لها أي عواقب".

وتفرض الولايات المتحدة والأسرة الدولية منذ سنوات سلسلة من العقوبات على إيران إذ تتهمها بالسعي إلى حيازة السلاح الذري تحت غطاء برنامج نووي مدني وهو ما تنفيه طهران باستمرار.
XS
SM
MD
LG