Accessibility links

logo-print

دمبسي: العراق يرغب في تعزيز علاقاته العسكرية مع واشنطن


رئيس الأركان الأميركي أثناء زيارته إلى مقر قيادة القوات الدولية في أفغانستان

رئيس الأركان الأميركي أثناء زيارته إلى مقر قيادة القوات الدولية في أفغانستان

أعلن مسؤول عسكري أميركي كبير أن العراق يرغب في بناء علاقات عسكرية مع الجيش الأميركي في الوقت الذي تحاول فيه إيران توسيع نفوذها هناك، على حد قوله.

وقال رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الجنرال مارتن دمبسي في تصريحات للصحافيين على متن الطائرة التي أقلته إلى أفغانستان "إنني أعتقد أن القيادة العراقية أدركت أنها فوتت فرصة إقامة علاقات أكثر طبيعية معنا"، في إشارة إلى فشل البلدين في الاتفاق على صيغة لضمان وجود قوات أميركية في هذا البلد.

واستطرد المسؤول الأميركي قائلا "لا أعني بذلك أننا سنعود إلى العراق، لكنني اعتقد أن المسؤولين العراقيين أدركوا أن قدراتهم تحتاج إلى المزيد من التطوير، واعتقد أنهم يحاولون التواصل معنا لمعرفة ما إذا كان بإمكاننا أن نساعدهم في هذا المجال".

وأضاف أنه سيزور بغداد في وقت لاحق من الأسبوع الجاري بعد نهاية زيارته إلى أفغانستان، ليكون أعلى مسؤول اميركي رتبة يزور العراق منذ انتهاء مهمة القوات الأميركية فيه مطلع العام الجاري.

وقال دمبسي إن وزير الدفاع وقائد الجيش العراقيين "استفسرا عن إمكانية إجراء تدريبات مع الجيش الأميركي وتدريب الضباط العراقيين، وغير ذلك من أشكال التعاون الأمني".

وتاتي زيارة دمبسي وسط تزايد المخاوف في واشنطن بأن إيران ربما تقوم بإرسال امدادات للنظام السوري عبر العراق.

ولم يعلق دمبسي مباشرة على ذلك، إلا أنه قال إنه سيناقش مع المسؤولين العراقيين "مخاوف الولايات المتحدة من النفوذ الإيراني في سورية".

وقال إنه يتوقع أن تسعى ايران إلى تقوية وجودها في العراق في حال سقوط النظام السوري الحليف لها.
XS
SM
MD
LG