Accessibility links

أوباما يدعو الجمهوريين إلى وقف التهديدات و إنهاء شلل الحكومة


الرئيس أوباما أثناء المؤتمر الصحافي

الرئيس أوباما أثناء المؤتمر الصحافي

جدد الرئيس باراك أوباما الثلاثاء دعوته الجمهوريين لوقف تهديداتهم وتمرير الموازنة بهدف إعادة المصالح الحكومية إلى العمل مجددا، بعد توقف لليوم الثامن.

وقال أوباما في مؤتمر صحافي إن "أعضاء الكونغرس والجمهوريين في مجلس النواب بشكل خاص لا يمكنهم أن يطالبوا بفدية مقابل القيام بعملهم. واثنتان من مهماتهم المصادقة على الميزانية وضمان سداد الولايات المتحدة لفواتيرها".

وأضاف أوباما مخاطبا الجمهوريين "دعونا ننهي مسألة الإغلاق كي يعود الناس إلى عملهم. ويمكننا فعل ذلك اليوم".

واتهم أوباما النواب الجمهوريين في الكونغرس بالمماطلة في تمرير الموازنة. وقال "لم نتلق أي مقترحات جدية من الجمهوريين"، مشيرا إلى أنهم رفضوا 19 مقترحا حول الموازنة في الأيام القليلة الماضية.

ومن جانب آخر، حذر أوباما من تخلف بلاده عن سداد ديونها، إذا رفض الجمهوريون مجددا رفع سقف الدين العام للولايات المتحدة، مجددا دعوته للجلوس مجددا على طاولة المفاوضات من أجل وضع حد لحالة الانسداد.

وفي هذا الشأن قال الرئيس الأميركي "أنا مستعد للذهاب إلى أقصى حد لكنني لن أفعل ذلك حتى يتوقف بعض النواب الجمهوريين عن دفع جون بينر (رئيس مجلس النواب في الكونغرس) لاتخاذ مواقف متصلبة".

وأوضح أوباما أن تأخر الجمهورين عن التصويت لصالح رفع سقف الدين، فإن الولايات المتحدة لن تتمكن من الإيفاء بالتزاماتها المالية الخارجية لأول مرة منذ 25 سنة، مضيفا أن هذا الوضع سيضر بمصداقية بلاده في العالم.

وهذه بعض التغريدات على موقع "تويتر" تعليقا على حديث الرئيس أوباما:




XS
SM
MD
LG