Accessibility links

logo-print

إطلاق نار في ولاية تكساس يستهدف بنايات حكومية


عناصر في الشرطة الأميركية

عناصر في الشرطة الأميركية

أسفر حادث إطلاق نار صباح الجمعة في مدينة أوستن بولاية تكساس عن مقتل شخص مسلح برصاص الشرطة، بعد الاشتباه في ارتدائه سترة ناسفة.

وتلقت شرطة مدينة "أوستن" في ولاية تكساس عدة بلاغات عن شخص مسلح أطلق النار على ثلاثة مباني على الأقل، من بينها مقر للشرطة.

وقال مساعد قائد الشرطة، راؤول مونغويا، إن أحد الضباط شاهد المشتبه به خارج المبنى، وأطلق النار عليه، فأرداه قتيلا على الفور، قبل أن يتم استدعاء فريق مكافحة المتفجرات إلى موقع إطلاق النار.

واشتبه الضابط في سيارة كانت قريبة من الموقع، تحتوي على ما يعتقد أنه جهاز تفجير، كما تراجع ضباط الشرطة الذين هرعوا إلى المكان، بعيداً عن جثة القتيل، بعدما لاحظوا أنه يرتدي سترة تشبه السترات الناسفة.

ولم تذكر مصادر الشرطة إذا كان هناك أي مشتبهين إضافيين، أو ضحايا آخرين.

وقد تم إخلاء المبنى، الذي يقع على مقربة من مبنى القنصلية المكسيكية، نتيجة إطلاق النار.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG