Accessibility links

logo-print

كيري: الاتحاد الأوروبي وواشنطن يقفان مع الشعب الأوكراني في معركته


مواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في أوكرانيا-أرشيف

مواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في أوكرانيا-أرشيف

قدم وزير الخارجية الأميركي جون كيري السبت دعمه للمتظاهرين الأوكرانيين في خطاب ألقاه أمام مؤتمر ميونيخ حول الأمن.

وأكد المسؤول الأميركي أن "الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يقفان إلى جانب الشعب الأوكراني في معركته" للتقارب مع أوروبا.

وقال كيري "إنهم يناضلون من أجل حق التقارب مع شركاء سيساعدونهم على تحقيق تطلعاتهم. ويعتبرون أن مستقبلهم لا يعتمد على دولة واحدة" وذلك في إشارة إلى روسيا.

وبعد أن أقر بوجود "بعض العناصر المشاغبة في شوارع كييف" عقب إثارة وزير الخارجية الروسي لدور النازيين الجدد في التظاهرات، قال كيري إن "الغالبية الساحقة للأوكرانيين تريد العيش بحرية في بلد آمن ومزدهر".

وأضاف أن التطلعات التي يسعى إليها المعارضون "تخنق عبر مصالح أعضاء طبقة مهيمنة فاسدة يستخدمون المال لإسكات المعارضة ولشراء رجال سياسة ووسائل إعلام وإضعاف استقلالية القضاء وحقوق منظمات غير حكومية".

واعتبر وزير الخارجية الأميركي أن الأحداث في أوكرانيا يجب ألا تعتبرها موسكو بمثابة تهديد لمصالحها.

وأضاف أن "روسيا والدول الأخرى يجب ألا تعتبر اندماج أوروبا مع جيرانها على أنه تهديد".
وندد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بانتقادات مسؤولي الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة للنظام الأوكراني. وأوضح بأنه يتوجب عليهم إدانة "عنف" المتظاهرين.

واعتبر لافروف أنه "يجب أن تتمكن أوكرانيا من الاختيار بدون أن تخضع لضغوط" خارجية.

وكانت روسيا قد وصفت بالأمس اللقاء المرتقب بين كيري والمعارضة بأنه "مهزلة".

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG