Accessibility links

الأميركيون أمام موجة برد هي الأشد منذ عقدين


أميركية ترتدي معطفا درءا للبرد في بوسطن

أميركية ترتدي معطفا درءا للبرد في بوسطن

حذرت خدمة الارصاد الجوية في الولايات المتحدة من انخفاض شديد في درجات الحرارة التي ستصل إلى أدنى مستوى لها منذ نحو 20 عاما خلال الأيام المقبلة.
وتوقعت السلطات أن تكون درجات الحرارة ما بين 20 و50 درجة أقل من المعدل العام لمثل هذه الفترة من السنة في بعض المدن. وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن هذا الانخفاض الكبير في درجات الحرارة سيطال نحو 140 مليون في الولايات المتحدة.

وأسفرت موجة البرد القطبي التي ترافقها ثلوج وأمطار جليدية خلال الأسبوع الماضي، عن مصرع 10 أشخاص خلال اسبوع.

وبدأت موجة الصقيع من شمال الولايات المتحدة وكندا المجاورة وامتدت إلى وسط الغرب وتهدد حتى ولايات الجنوب التي لا تطالها موجات البرد عادة، مثل تينيسي وألاباما.
وهذا فيديو يشرح حالة الطقس التي ستقبل عليها الولايات المتحدة:

ويتوقع أن تتراوح درجات الحرارة في مدن شرقي الولايات المتحدة صباح الثلاثاء بين 10 و15 درجات تحت الصفر وقد تصل إلى 50 تحت الصفر في بعض المناطق.
صورة للاقمار الاصطناعية تظهر موجة البرد التي تقبل على الولايات المتحدة

صورة للاقمار الاصطناعية تظهر موجة البرد التي تقبل على الولايات المتحدة

وألغيت الأحد حوالي ثلاثة آلاف رحلة جوية نتيجة رداءة الطقس أو حدوث مشاكل تقنية.
وكانت عاصفة ثلجية مصحوبة برياح قوية ودرجات حرارة متدنية قد ضربت الجمعة عدة ولايات في شمال شرق الولايات المتحدة، ما أدى إلى اضطراب حركة الملاحة الجوية.
XS
SM
MD
LG