Accessibility links

logo-print
2 عاجل
  • الرئيس أوباما: أنفقنا 10 مليارات دولار خلال عامين للقضاء على داعش

إنجاز طبي كبير.. تعافي طبيب أميركي من وباء #إيبولا


 الطبيب الأميركي كينت برانتلي

الطبيب الأميركي كينت برانتلي

غادر الطبيب كينت برانتلي والعاملة في إحدى منظمات الإغاثة الدولية نانسي رايتبول، مستشفى جامعة إيموري في أتلانتا بولاية جورجيا الخميس بعد شفائهما من مرض إيبولا الذي أصيبا به خلال عملهما في ليبيريا.

ووصف الطبيب، البالغ من العمر 33 عاما، شفاءه في مؤتمر صحافي عقده في المستشفى بأنه "معجزة"، وأضاف "أنا سعيد لأنني ما زلت على قيد الحياة وعدت إلى عائلتي"، وشدد على أن الله أنقذ حياته.

وقد خضع كل من برانتلي ورايتبول لفحوصات طبية قبيل مغادرتهما المستشفى شملت تحاليل دم وبول للتأكد من خلو دمهما من الفيروس القاتل.

وكان الأميركيان برانتلي ونانسي رايبول قد نقلا من ليبيريا هذا الشهر إثر إصابتها بالفيروس خلال عملهما في مستوصف خارج العاصمة منروفيا، وخضعا للعلاج في منطقة معزولة في مستشفى إيموري.

شاهد بالفيديو تقريرا يتحدث عن رحلة شفاء الطبيب كينت من الوباء القاتل:

وينتقل الفيروس بالاتصال المباشر مع الدم أو السوائل الحيوية أو أنسجة الأشخاص أو الحيوانات المصابة. لكن 160 من الطواقم الطبية في ليبيريا أصيبوا بالمرض على الرغم من اتخاذهم الاحتياطات للحيلولة دون انتقال المرض إليهم.

ويؤدي فيروس إيبولا في غضون أيام إلى "حمى نزفية" يليها تقيؤ وإسهال ونزيف دم من العينين والأذنين والأنف، ولا يوجد لقاح للمرض الذي قد تبلغ نسبة الوفيات بسببه بين 25 إلى 90 في المئة بين البشر.

يذكر أن الفيروس أدى إلى مقتل 1350 شخصا على الأقل ولا يزال يحصد الأرواح في مناطق تقع في غرب إفريقيا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG