Accessibility links

انتخابات الديموقراطيين.. كلينتون تفوز في آيوا


هيلاري كلنتون أمام مجموعة من مناصريها في نيوهامبشير الثلاثاء

هيلاري كلنتون أمام مجموعة من مناصريها في نيوهامبشير الثلاثاء

فازت المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون في الانتخابات التمهيدية في ولاية آيوا، وفقا للنتائج النهائية التي أعلنها الحزب الديموقراطي في الولاية.

وتفوقت كلينتون على منافسها بيرني ساندرز في مجموع المندوبين، في الانتخابات التي أجريت مساء الاثنين، وفقا لشبكة سي أن أن.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن كلينتون فازت على منافسيها "بهامش بسيط".​

وبعد انتهاء التعداد الرسمي للحزب تبين أن كلينتون حصلت على 49.8% من الأصوات في الانتخابات التمهيدية التي جرت مساء الاثنين في هذه الولاية الصغيرة، مقابل 49.6% للسناتور بيرني ساندرز، وفقا لما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

وقالت كلينتون الثلاثاء مذكرة بخسارتها هذه الولاية عام 2008 بمواجهة باراك أوباما: "أنا سعيدة جدا لأنني قدمت إلى ولاية نيوهامشير بعد أن انتصرت في آيوا. أستطيع أن أقول لكم إنني ربحت وخسرت هناك. والربح يبقى أفضل بكثير".

وتكون كلينتون بذلك قد حصلت على 700 مندوب في ولاية آيوا مقابل 696 لساندرز، إلا إن هذه الولاية لا تمثل سوى وأحد في المئة من المندوبين الذين سيشاركون في المؤتمر العام الموسع لمندوبي الحزب.

من جهته أكد منافسها ساندرز أنه راض عن النتيجة التي حققها بمواجهة من اعتبرت دائما أنها المرشحة الأوفر حظا بالفوز.

وقال في تصريح لشبكة سي أن أن صباح الثلاثاء قبل نشر النتائج النهائية "بدأنا حملتنا الانتخابية بفارق 40 إلى 50 نقطة وراء كلينتون"، مضيفا "إن كنا فزنا بجزء من نقطة أو خسرنا، الأمر لا يهم، نحن فخورون جدا بحملتنا".

(تحديث: 18:42 تغ)

الانتخابات التمهيدية في آيوا.. تقدم كلينتون وفوز كروز

علنت الحملة الانتخابية لهيلاري كلينتون الثلاثاء أن المرشحة الديموقراطية فازت على منافسها بيرني ساندرز في الانتخابات التمهيدية التي أجريت مساء الاثنين في ولاية آيوا، فيما لم تعلن اللجان الانتخابية بعد النتائج الرسمية إثر التقارب الكبير بين المرشحين.

وقال مدير حملة كلينتون في آيوا مات بول إن "إحصائيا ليس هناك معلومات استثنائية يمكن أن تعدل النتائج، وليس هناك احتمال أن يتمكن السناتور ساندرز من قلب الوضع لمصلحته".

وامتنع الحزب الديموقراطي عن التعليق نظرا إلى أن فرز الأصوات لم ينته في إحدى الدوائر، لكنه أشار إلى تقدم طفيف لكلينتون على ساندرز.

وقال رئيس الحزب اندي ماغواير إن وزيرة الخارجية السابقة حصلت على تأييد 699 "مندوبا" بموجب نظام التعيين المعقد جدا لدى الديموقراطيين، مقابل 695 لساندرز.

وأضاف أن نتائج الانتخابات التمهيدية هي الأكثر تقاربا في تاريخ المجالس الناخبة في ولاية آيوا.

هزيمة ترامب (3:49 بتوقيت غرينيتش)

فاز السناتور الجمهوري تيد كروز على ملياردير العقارات دونالد ترامب، بينما اشتدت المعركة بين الديموقراطي بيرني ساندرز ومنافسته هيلاري كلينتون في الانتخابات التمهيدية التي جرت في ولاية آيوا للحزبين لاختيار المرشحين لانتخابات الرئاسة الأميركية القادمة.

وحصل كروز على نسبة 28 في المئة من الأصوات، مقابل 24 في المائة لترامب.

و جاء ماركو روبيو، عضو مجلس الشيوخ عن ولاية فلوريدا في المركز الثالث، إذ حصل على 23 في المئة.

وأعلن كروز أن الفوز هو "نصر للمحافظين في آيوا وجميع الولايات"، ويؤكد أن "المرشح الجمهوري لن يختاره الإعلام ولا أصحاب المصالح".

ولا تزال المنافسة محتدمة بين وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون وبيرني ساندرز.

ومع منتصف ليل الاثنين الثلاثاء، نالت كلينتون 49.8 في المئة من أصوات الديموقراطيين، مقابل 49.6 في المئة لساندرز، حسب نتائج فرز أصوات ناخبي الحزب لـ 94 في المئة من مراكز الاقتراع.

وأكدت كلينتون أنها متحمسة إزاء فكرة النقاش مع ساندرز حول "أفضل الطرق لقيادة المعركة" من أجل البلاد.

ودعت في كلمة أمام مؤيديها إلى الوحدة، محذرة من أن الجمهوريين ومرشحيهم "يدعون إلى الانقسام".

وقال ساندرز أمام حشد من مؤيديه "لم يكن لدينا تنظيم سياسي ولا مال ولا اسم، ولم يكن أحد يعرفنا هذه الليلة. مع أن النتائج لم تعرف بعد، يبدو أننا شبه متعادلين".

وصرح بأن سكان آيوا وجهوا رسالة "عميقة المغزى إلى الطبقة السياسية والطبقة الاقتصادية والطبقة الإعلامية".

تحديث: 08:48 ت غ في 31 كانون الثاني/يناير

تبدأ الاثنين عملية الاقتراع الخاصة لتحديد مرشح من الحزبين الجمهوري والديموقراطي لخوض انتخابات الرئاسة المقررة في الثامن من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وستبدأ العملية في ولاية آيوا عبر مجالس انتخابية أو اجتماعات داخلية للحزبين يتم خلالها اختيار مرشح من كل حزب يراه الناخبون مناسبا لتمثيلهم أمام منافسه من الحزب المنافس

ويصوت الناخبون الجمهوريون بشكل حصري في انتخابات الحزب الجمهوري، وينطبق الأمر نفسه على الديموقراطيين. وحسب استطلاعات الرأي الأخيرة في آيوا، فإن دونالد ترامب يتصدر المرشحين الجمهوريين، يتبعه تيد كروز. وبالنسبة للديمقراطيين، تتصدر هيلاري كلينتون استطلاعات الرأي بفارق طفيف عن منافسها بيرني ساندرز.

ويقيم كل حزب مكاتب اقتراع في أماكن عامة مثل المدارس والمكتبات ومراكز الجمعيات الخيرية والفنادق.

وسيتم تنظيم 1681 تجمعا انتخابيا للديموقراطيين، بالإضافة إلى واحد عبر الهاتف للعسكريين والطلاب المتحدرين من آيوا، وبعض المراكز الصغيرة في دور المسنين أو المصانع للأشخاص الذين لا يمكنهم التنقل، وللجمهوريين عدد مماثل من مراكز الاقتراع.

ومن المتوقع أن يشارك نحو ربع مليون ناخب من سكان الولاية في عملية الاقتراع الخاصة مساء الاثنين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG